4 خطوات تجنبك الإصابة بخشونة الركبة

كتبت: سماح عاشور


مع تقدم السن، يشتكي معظم الناس وخاصة السيدات، من خشونة المفاصل والركبة والتي تعيقهم في كثير من الأحيان عن الحركة وممارسة حياتهم بشكل طبيعي. لذا نقدم إليكم 4 خطوات تساعدكم على تجنب الإصابة بخشونة الركبة والمفاصل.

يقول الدكتور هشام عبد الباقي، استشاري جراحات العظام والمفاصل بجامعة عين شمس، إن العديد من المرضى يصابون بخشونة مفصل الركبة، مشيرًا إلى أن هناك عدة عوامل لا يمكن التحكم فيها تتدخل وتساعد على الإصابة ومنها:

⦁ عمر المريض: كلما تقدم العمر كلما زادت فرصة الإصابة بخشونة مفصل الركبة.

⦁ سن المريض: السيدات فوق سن الخمسين عامًا أكثر عرضة للإصابة بخشونة غضاريف الركبة من الرجال في نفس المرحلة العمرية. 

⦁ الصفات الوراثية: قد تساعد العوامل الوراثية على الإصابة بخشونة الركبة.

الوقاية من خشونة الركبة 

ويوضح استشاري جراحات العظام، أن هناك عدة عوامل أخرى يمكن من خلالها تجنب الإصابة بخشونة مفصل الركبة وتتمثل في:

1- الحفاظ على الوزن المثالي: ثبت علميًا أنه كلما زاد الوزن زادات فرصة الإصابة بخشونة الركبة، فالكليو جرام الواحد زيادة في الوزن يضع عبء أربع أضعاف على مفصل الركبة، بمعنى إذا كان المريض يزيد عن وزنه  10 كليو، فإنه يضع 40 كيلو زيادة على مفصل الركبة.

كما ثبت أن الخلايا الدهنية بجسم الإنسان تفرز مواد تساعد على حدوث خشونة والتهابات في المفاصل بالجسم كله، حتى المفاصل التي لا نحمل عليها مثل مفاصل الأيدي والفقرات العنقية، لذا يجب أن نصل للوزن المثالي، وهو عبارة عن الطول  ناقص 100، فإذا كان طول المريض 170سم، فالوزن المثالي 70 كيلو جرام.

2- العلاج المبكر لاصابات مفصل الركبة: مثل تقوس الساقين لأن إهمال العلاج يسبب الإصابة بخشونة متقدمة، ويمكن أن تتفاقم الحالة وتصل إلى تركيب مفصل صناعي، إضافة ، إضافة إلى العلاج المبكر لإصابات الركبة وخاصة في الرياضيين مثل قطع الرباط الصليبي والغضارف الهلالية، بما يساعد على تجنب خشونة مفاصل الركبة.

3- ممارسة الرياضة: بالنظر إلى فوائدها للجسم كله، فهي تساعد بشكل خاص على إنقاص الوزن بالتالي الحفاظ على الغضاريف، وتساعد على تقوية العضلات المحيطة بمفصل الركبة. ويمكن ممارسة رياضات بسيطة لا تمثل عبء على مفصل الركبة كالمشي والسباحة، والابتعاد عن الرياضات العنيفة مثل كرة القدم، أو الجلوس في وضع القرفصاء، بما يساعد على تجنب خشونة المفصل.

4- تجنب الأوضاع الخاطئة في الحياة اليومية: والتي تضع عبء على مفصل الركبة مثل الوقوف لفترات طويلة مستمرة، صعود ونزول السلم خصوصًا في المرحلة العمرية بعد سن الأربعين، الجلوس على الأرض لفترة طويلة.

Read Previous

ما هي درجات الحروق وعلاجها؟

Read Next

الكبد الدهني.. التشخيص والعلاج

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular