10 أطعمة لا تبتعد عنها مع بلوغك الخمسين


يختلف النظام الغذائي مع كل مرحلة عمرية يمر بها الإنسان، وخاصة بعد سن الخمسين، وذلك على خلاف فترة الشباب التي يمكن خلالها تناول أي نوع من الطعام، لكن مع تقدم العمر لا يستطيع جسم الإنسان معالجة بعض الأطعمة بشكل فعال.

ووفقًا لما ذكره موقع “هيلثي آند بريتي” البريطاني، هناك 10 أطعمة مفيدة جدًا لمن تجاوز الخمسين من العمر، فهي تبقي الذهن متيقظًا وتحافظ على الجهاز المناعي.

سمك السلمون

يعد سمك السلمون صديقًا للقلب لأنه غني بأحماض أوميجا 3 الدهنية الأساسية اللازمة للجسم. فهو يخفض ضغط الدم ويمنع الإصابة بالنوبات القلبية. كما أنه مفيد للدماغ والجلد والبصر ويمكنه المساعدة في الوقاية من السرطان.

الكينوا

الكينوا غنية بمضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية. وهي جيدة أيضا للأشخاص الذين يعانون من حساسية للجلوتين، لأنها خالية تمامًا منه.

الثوم

يُعد الثوم من بين أكثر الأطعمة المقاومة للشيخوخة. وللثوم خصائص مضادة للميكروبات والفيروسات والفطريات، لذلك فهي رائعة لعلاج نزلات البرد والالتهابات.

البروكلي

البروكلي هو غذاء جيد للتخلص من السموم وهو غني بمضادات الأكسدة. وسواء أكلته نيئًا أو مطبوخًا، فستحصل على الجرعة اليومية من فيتاميني (إي) و (سي).

الهليون

الهليون يساعد على حماية البروستاتا ويقلل من خطر الإصابة بسرطانها. وهذا يرجع إلى ما يحتويه من اللايكوبين العالي. كما أنه غني بالألياف وفيتامين (أ).

السبانخ

تحتوي السبانخ على أكثر من 12 مضادا للأكسدة، وفيتامينات (أ) و (ج) و(ك)، بالإضافة إلى الماغنيسيوم والمنجنيز والزنك والسيلينيوم. وتقلل السبانخ من خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والسكري.

التوت البري

التوت البري غني بمضادات الأكسدة والألياف القابلة للذوبان، ويساعد على تحسين مستويات السكر في الدم والحد من الكولسترول السيئ.

دقيق الشوفان

يحتوي دقيق الشوفان على كمية كبيرة من البروتين والألياف القابلة للذوبان والمنجنيز والفوسفور والزنك والسيلينيوم والحديد، بالإضافة إلى فيتامينات ب. لذلك، فهو إفطار مثالي لمن هم فوق الخمسين.

الكرز

يحتوي الكرز على فيتامين (سي) أكثر بـ65 مرة من البرتقال، كما أنه غني بفيتاميني (أ) و (ب)، بالإضافة إلى الألياف الغذائية والحديد والكالسيوم، ويمكن هضم الكرز بسهولة.

الزبادي اليوناني

يعتبر الزبادي اليوناني رائعًا لعملية الهضم، نظرًا لأنه غني بالبروبيوتيك والبروتين. وهو مثالي للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا لأنه يحتوي على كميات أقل من السكر والملح والكربوهيدرات مقارنة بالزبادي العادي.

Read Previous

لا يجب إجراء جراحات التجميل لهذه الحالات

Read Next

هل يمكن ممارسة الرياضة والسباحة بعد زراعة القوقعة؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular