ماذا تفعلي في حال ابتلاع طفلك جسم غريب؟.. تجنبي الوصفات الشعبية

كتبت: سماح عاشور


من الوارد أن يبتلع الطفل أثناء اللعب أي جسم غريب مثل بلع قطعة بلاستيك، قطعة معدنية، بطارية، أزرار، دبابيس، وهنا يقف الأب والأم عاجزين لا يعرفون كيف يتصرفون ومدى خطورة الأمر.

يقول دكتور عمرو المستكاوي، مدرس واستشاري أمراض الكبد والجهاز الهضمي، إن ابتلاع جسم غريب من أكثر المواقف الطبية انتشارًا، مشيرًا إلى أن معظم  المرضى من الأطفال، وإن كانت كثيرة الحدوث أيضًا في البالغين، ناصحًا في حالة ابتلاع جسم غريب أيًا كان حجمه ونوعه، بضرورة التوجه للمستشفى، وعمل أشعة عادية على البطن، محذرًا من اتباع الوصفات الشعيبة من أكل قطن وزيت.

 ويضيف:” يتم تقييم المريض من حيث سلامة الجهاز التنفسي والتنفس بطريقة طبيعية، ثم علامات صعوبه البلع، فالمريض الذي لديه صعوبة في البلع، وخاصة بلع اللعاب يعتبر حاله طارئة، ويحتاج إلى تدخل سريع”، لافتًا إلى أن أول خطوة بعد الاطمئنان على المريض وحالته العامة هي عمل أشعه عاديه (X-ray ) على الصدر والبطن لمعرفه مكان الجسم، حيث تكشف الأشعة عن الأجسام المعدنية والعظم والبطاريات، أما الأجزاء البلاستيكية وقطع الطعام مثل اللحوم فلا تظهر في الأشعة.

نوع الجسم

ويوضح دكتور عمرو المستكاوي، أن خطورة ابتلاع جسم غريب تتوقف على طبيعة الجسم وحجمه ومكانه في الجهاز الهضمي، فالأجسام الحادة والبطاريات هي الأكثر ضررًا، وأقلها خطورة هي الأشياء الصغيرة جدًا وغير الحادة مثل “البلي الزجاج”، مضيفًا أن الأجسام الصغيرة عادة ما تخرج مع البراز، أما الأجسام الكبيرة تستوجب التدخل السريع وإخراجها فورًا، لأنها قد تسبب أضرارًا كبيرة تصل إلى انسداد في المعدة أو الأمعاء، أو تخترق جدار الجهاز الهضمي.

العلاج 

ويشير استشاري أمراض الكبد والجهاز الهضمي، إلى أن العلاج يختلف حسب نوع وحجم ومكان الجسم الغريب في الجهاز الهضمي، فأي جسم غريب يجب إزالته بالمنظار، لكن إذا تعدى الجسم الغريب المعدة ووصل للأمعاء فلا يمكن إخراجه بالمنظار العلوي، ويتم متابعة مساره بالأشعة كل ثلاثه أيام لحين خروجه مع البراز أو خلو الأشعة من الجسم الغريب”، وفي حالات نادرة قد يتوقف الجسم الغريب بالأمعاء الدقيقه مسببا انسدادًا أو ثقبًا، وهنا لابد من التدخل الجراحي.

Read Previous

كيف تتغلب على الأرق؟

Read Next

انتبه .. ليست أمور عادية لكنه الوسواس القهري

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular