لهذه الأسباب.. يجب على مريض الروماتويد الإقلاع عن التدخين فورًا

كتبت: سماح عاشور


نصح الدكتور حسام النجار، استشاري الروماتيزم، مرضى الروماتويد بالتوقف فورًا عن التدخين، لافتًا إلى أن السيجارة الواحدة تتكون من 4 آلاف مادة  سامة وبعضها مسرطن، وأثبتت الدراسات أن 70% من هذه المواد تترسب في أنسجة الفم والشعب الهوائية.

وأكد استشاري الروماتيزم، أن مريض الروماتويد يجب أن يتوقف عن التدخين ليس فقط من أجل تحسين الصحة العامة وتوفير المال، بل لمنع تداعيات التدخين والتي تصيب كلًا من المدخنين الإيجابي والسلبي، وتتمثل في:

1- الوفاة المبكرة، فالمدخنون يفقدون نحو عشرة أعوام من متوسط أعمارهم؛ كما أن واحد من كل شخصين مدخنين يموت بسبب التدخين مما يعنى أن التدخين يقتل نصف المدخنين فى العالم.

2- حماية القلب والأوعية الدموية من تصلب الشرايين؛ والذي تزيد معدلاته في مرضى الروماتويد من غير المدخنين؛ ولكن التدخين يضاعف خطر الإصابة ويزيد من شدتها ويبكر حدوثها.

3- حماية الجهاز التنفسي ليس فقط من سرطان الرئة أو السل  بل من تليف الرئة المناعي الذي يحدث في بعض مرضى الروماتويد، والذي قد يستدعي علاجه في الحالات القصوى إلى العلاج بالأكسجين باستمرار بواسطة أنابيب وأجهزة أكسجين موصلة للمريض باستمرار.

4- رفع خطر الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدى فالتدخين بانتظام يرتبط بقوة مع الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي، حتى لو يكن هناك أحدًا مصابًا في العائلة بهذا المرض، حيث كشفت نتائج الدراسات أن الأشخاص الذين يقومون بتدخين من سيجارة واحدة إلى 7 سجائر في اليوم ترتفع فرص إصابتهم بالروماتويد إلى الضعف.

5- حدوث المرض في سن مبكر؛ حيث أثبتت الدراسات أن الروماتويد يبدأ لدى المدخنين فى سن مبكر، كما يساعد التدخين ي فى ظهور نوع من الأجسام المضادة يطلق عليه أجسام ضد السي سي بي (معامل الروماتويد الحديث) والذي بدوره يؤدي إلى نشأة المرض.

6- يزيد التدخين من احتمالية نشاط المرض والإقلال من استجابة المرضى للعلاج سواء بالعقاقير التقليدية أو البيولوجية، وبالتالي ازدياد فرصة حدوث تدمير للمفاصل وتشوهات مزمنة تؤدى إلى إعاقة المريض وعدم قدرته على القيام بالأعمال اليومية المعتادة، مما يعيقهم عن ممارسة حياتهم بشكل طبيعى.

7- يزيد التدخين من الأعراض الجانبية لأدوية علاج الروماتويد على مكونات الدم و الكبد والكلى وتقليل المناعة، وبالتالي زيادة فرص العدوى بالميكروبات أو الفيروسات المختلفة.

8- ضعف الخصوبة، حيث أن التدخين يؤدى إلى إتلاف الحيوانات المنوية لدى الرجل، وتقليل كمية الاستروجين التي يتم إفرازها لدى السيدة.

9- مرضى الروماتويد الذين يستلزم مرضهم الخضوع لعمليات جراحية، يتفاقم لديهم حجم المضاعفات الناتجة عن الجراحة، إذا ما كانون يدخنون.

10- تزداد التهابات اللثة و التهابات الجهاز التنفسي في المدخنين؛ وأثبتت الدراسات وجود علاقة وثيقة بين الالتهابات المزمنة بالأسنان والرئة واللثة وحدوث مرض الروماتويد.

11- حذرت دراسة أمريكية حديثة من أن التعرض للتدخين السلبي في مرحلة الطفولة قد يزيد من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويد عند الكبر. وأوضحت دراسة أن الأطفال الذين تعرضوا للتدخين السلبي في مرحلة الطفولة تزايد لديهم خطر الإصابة بالتهاب المفاصل بنسبة 40% مقارنة بأقرانهم ممن لم يتعرضوا للتدخين السلبي.

12- من 80% إلى 90 % من السرطانات التي يمكن الوقاية منها كسرطان الرقبة والرأس والحلق هي سرطانات مرتبطة بالتبغ.

Read Previous

د.عمرو المستكاوي يوضح أنواع نزيف الشرج ودلالته

Read Next

٤ خطوات تمكنك من التحكم في مرض السكر

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular