لهذا السبب لا يمكنك التحكم في البول.. إليك الحل

كتبت: سماح عاشور

قال الدكتور أحمد سعفان، أستاذ جراحة المسالك البولية، إن التبول أمر طبيعي وفسيولوجي عند الجميع، ولكن أحيانًا يتعرض البعض لاضطرابات في البول أو عدم التحكم في البول سواء رجل أو سيدة مما يسبب إحراج كبير لهم وقد يؤدي إلى انفصالهم عن العالم.

وأوضح سعفان، أن أسباب عدم التحكم في البول عند السيدات يرجع لثلاثة عوامل إما ضعف الصمام بسبب عضلة الحوض، مما يسبب سلس بولي مجهودي مع الضحك العطس الوقوف فجأة، أو سلس بولي بسبب الأعصاب، فوجود مشكلة في العمود الفقري من شأنها أن تؤثر على أعصاب المثانة، وكذلك مرض السكر يؤثر على أعصاب المثانة فيبدأ المريض يشعر بهروب البول وعدم التحكم به، وتشخص هذه الحالات على أنها مثانة عصبية، والعامل الثالث هو ضعف في عضلات المثانة ذاتها.

وأضاف:”يوجد سبب رابع لسلس البول عند السيدات وتظهر بعد تدخلات جراحية خاصة عمليات النساء مثل استئصال الرحم، فد يحدث الناسور المهبلي البولي أي حدوث فتحة بين المهبل والمثانة، وهي مشكلة كبيرة عند السيدات، لكن مع تطور العلم أمكن استخدام مواد من دم المريضة لسد الناسور بعملية بسيطة عن طريق المهبل”.

وأشار إلى أن اضطرابات البول ليس لها علاقة بالسن، فقد تصيب الأعمار الصغيرة في العشرينات والثلاثينات، وينتج عنها أضرار جسيمة ليس فقط عدم التحكم في البول، لكن تؤثر على الحياة العامة للشخص وتمنعه من ممارسة حياته بشكل طبيعي وتجعله يتخوف من شرب المياه، كما قد تؤدي إلى الانفصال.

وعن طرق العلاج، قال:”يتم حقن المثانة العصبية بمادة البوتكس عن طريق المنظار داخل المثانة، وتختفي معها أعراض سلس البول لمدة تصل لعام ونصف، حيث تسبب تلك المادة ارتخاء عضلات المثانة، ولكن بعد تلك المدة يختفي تأثير العقار”، مضيفًا أن الأشخاص الذين يعانون من ضعف في عضلة بالحوض بالتالي صمام المثانة ضعيف، يوجد تقنية حديثة فيتم تركيب شريط يلف حول عنق المثانة يرفع العنق لفوق، ويكون الجسم نسيج حوله كأنها عضلة جديدة، مؤكدًا أن نتائج عالية ومخاطرها قليلة.

Read Previous

10 عوامل تؤثر في شعرك وتسبب تساقطه

Read Next

تغيرات تطرأ على المرأة بعد سن الأربعين

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular