لمريض السكر.. لابد أن تخضع لجراحات السمنة في هذه الحالة

كتبت: سماح عاشور


يحتاج مرضى السكر الحفاظ على وزنهم قد المستطاع دون زيادة أو نقصان، بما يجنبهم الكثير من المضاعفات على المدى الطويل، لذا ينصح المرضى الذين يعانون من السمنة بخسارة الوزن.

يقول الدكتور أحمد سمير أبو حليمة، أستاذ الأمراض الباطنية والسكر، إذا كان مريض السكر خاصة النوع الثاني يعاني من السمنة ويتجاوز مؤشر كتلة الجسم لديك (BMI) 35، فإنه قد يصبح مرشحًا للخضوع لإحدى جراحات السمنة.

ويؤكد أن مستويات السكر في الدم تعود لمستواها الطبيعي بنسبة تتراوح بين 55 و95% بناءً على الجراحة التي يتم الخضوع لها، لافتًا إلى أن الجراحات التي يتم فيها تحويل مسار المعدة بحيث يتم تخطي جزء من الأمعاء الدقيقة تأثير أكبر على مستويات السكر في الدم مقارنةً بالعمليات الجراحية الأخرى لفقدان الوزن.

وبالنسبة للحامل المصابة بالنوع الثاني من مرض السكر، قد تحتاج السيدة في هذه الحالة إلى تغيير العلاج أثناء الحمل، وقد تتطلب حالات العديد من النساء العلاج بالأنسولين في أثناء الحمل، لكن لا يمكن استخدام أدوية خفض نسبة الكوليسترول وبعض أدوية ضغط الدم في أثناء الحمل.

ويتابع:”إذا كانت السيدة الحامل تعاني من علامات اعتلال الشبكية السكري، فقد يزداد الأمر سوءًا أثناء الحمل، لذا يُرجى زيارة طبيب العيون أثناء الثلاثة أشهر الأولى من الحمل وبعد الولادة بعام واحد”.

Read Previous

حصوات المرارة.. الأعراض وطرق التشخيص والعلاج

Read Next

٣ مجموعات دوائية لعلاج الضعف الجنسي ونسب النجاح تصل إلى ١٠٠٪

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular