كيف تحمي طفلك من التقلبات الجوية في فصل الربيع؟

كتبت: سماح عاشور

تقلبات جوية شديدة يشهدها فصل الربيع، والذي بدأ رسميًا 21 مارس الجاري، وينتهي في 20 يونيو. فما بين ارتفاع الحرارة وانخفاضها يعيش الكثيرون في حيرة من أمرهم بين تخفيف الملابس أو الاستمرار بملابس الشتاء، فضلًا عن ظهور الكثير من الأمراض التي تنشط خلال هذه الفترة.

يقول الدكتور هاني الناظر، أستاذ الأمراض الجلدية، إن بداية فصل الربيع تشبه أجواء فصل الشتاء، بينما يشبه في آخر أيامه فصل الصيف، أما منتصف الفصل فتشهد فترة تقلبات جوية ما بين ارتفاع الحرارة وانخفاضها،  وهذه هي المشكلة الكبيرة، حيث تنشط خلال هذه الفترة بعض الأمراض مثل الحساسية، الجديري الحزام الناري.

ووجه الناظر، بعض الإرشادات الخاصة بفصل الربيع، للحماية من الإصابة بالحساسية والحفاظ على الجلد والبشرة، لافتًا إلى أن هذه الأيام من فصل الربيع هي الأصعب لمرضى الحساسية خاصة الأطفال الصغار، مضيفًا:”من أكثر العوامل التي تؤدي لظهور أعراض الحساسية في هذه الفترة هي ملامسة الأطفال للأزهار أو اللعب بها، وذلك بسبب حبوب اللقاح التي تنثرها الأزهار”.

وأوضح أن تعرض الأطفال لحبوب اللقاح يؤدي لظهور أعراض الحساسية سواء جلدية أو صدرية، ناصحًا الأمهات خلال هذه الفترة بعدم السماح للأطفال باللعب بالأزهار أو الجلوس على النجيلة في الحدائق، وكذلك عدم وضع الزهور والورود داخل المنازل طالما هناك أطفال صغار.

وشدد أستاذ الأمراض الجلدية، على ضرورة عدم الإسراع في خلع الملابس الشتوية بالكامل ولكن تتم بالتدريج، والإكثار من شرب المياه، وتناول السلطات الخضراء الطازجة يوميًا والاستحمام بصابون الجلسرين. وفي حالة حدوث أي التهابات جلدية، يتم استخدام غسول الكلامينا كملطف للجلد، وتناول مضادات الهستامين مثل تلفاست وكلاريتين وزيرتك وترياكتين، وذلك حسب شدة الحالة ووصف الطبيب المتخصص.

Read Previous

تعرف على مخاطر الولادة القيصرية على الأم والطفل

Read Next

لا تقتصر على التهابات الفم واللثة.. رائحة الفم الكريهة تكشف إصابتك بأمراض كثيرة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular