سلس البول.. الأسباب والأنواع والعلاج

كتبت: سماح عاشور


سلس البول من أكثر المشاكل المزعجة التي تسبب إحراج كبير لصاحبها، نتيجة فقدانه السيطرة على إفراز البول، فينزل البول بشكل غير إرادي، ويمنعه ذلك الأمر من ممارسة حياته بشكل طبيعي، ويصيبه بحالة نفسية سيئة.

قال دكتور محمد سويلم، استشاري جراحات المسالك البولية، إن سلس البول هو عدم القدرة على التحكم في البول، ونزول البول دون سيطرة، مما يسبب إحراج شديد لصاحبها تمنعه من الخروج من المنزل، لافتًا إلى أن نسبة الإصابة بسلس البول عند النساء أعلى منها عند الرجال، ويرجع ذلك إلى أن الحمل والولادة المتكررة تتسبب في ضعف عضلات البطن والحوض مما يؤدي الى السلس، بالإضافة إلى أن مجري البول عند السيدات أقصر منه عند الرجال.

أسباب سلس البول وأنواعه

وأضاف أن بعض أسباب سلس البول تكون عارضة فتصاحب مجموعة من الأمراض إذا تم علاجها تنتهي حالة السلس، ومنها التهابات المسالك البولية، وبعض الأدوية التي تهيج المثانة، ولكن في المقابل يوجد سلس البول المزمن وهو الأصعب في العلاج وحالاته أكثر، وينقسم إلى 4 أنواع هم؛ النوع الإجهادي وهو فقدان التحكم في البول مع إي إجهاد سواء ضحك، كحة، عطس، تمرينات رياضية، وسببه الأساسي ضعف عضلات البطن والحوض وعلاجه يتمثل في عملية جراحية بسيطة عبارة عن شق صغير عند فتحة البول ونركب شريط يشبه بشكبة تستخدم في عمليات الفتق يتوصل بجدار البطن ومحيط مجري البول، بحيث يعمل بدلًا من العضلات التي لا تؤدي دورها بكفاءة.

وتابع أن النوع الثاني هو السلس المصاحب لحالات الرغبة الشديدة في التبول، فلا يستطيع المريض أن يسيطر على نفسه، وسبب ذلك هو تهيج عضلات المثانة، مؤكدًا أن هذا النوع سهل علاجه بالأدوية دون حاجة إلى جراحة، مشيرًا إلى وجود نوع مختلط ما بين السلس الإجهادي والسلس المصاحب للرغبة الملحة في التبول، ولابد من التشخيص الجيد لتحديد نوع السلس من خلال اختبار ديناميكة التبول، لأن استخدام العلاج الخطأ يؤدي إلى زيادة الحالة سوءًا.

وأفاد بأن النوع الرابع من سلس البول يصيب الرجال أكثر من السيدت، وهو سلس البول المصاحب لاحتباس البول بسبب تضخم البروستاتا أو ضيق مجري البول، موضحًا أن المثانة في هذه الحالة المثانة لا تستطيع تحمل كم كبير من البول حتى لا تنفجر، وكرد فعل طبيعي يحاول الجسم يطرد البول، وبدلًا من خروجه في حالة  اندفاع يخرج على هيئة تنقيط، وفي هذه الحالة علاج سبب الاحتباس يعالج سلس البول.

واستطرد أن النوع الخامس من سلس البول هو السلس الدائم، وهي أن كل كمية البول تخرج للخارج دون فرصة للتخزين داخل المثانة، وذلك نتيجة تلف الصمام المحيط بمجرى البول عند عنق المثانة أو عيوب خلقية، أو بعض الحوادث وحدوث ناسور ما بين المثانة ومجرى البول، وعلاج تلك الحالات يستدعي علاج السبب حتى ينتهي سلس البول.

تعليمات مهمة

ونصح مرضى سلس البول باتباع مجموعة من التعليمات حتى تتحسن حياتهم ومنها نوعية الطعام فعليهم أن يحافظوا على كمية ألياف موجودة في الوجبات لمنع الإمساك، والحفاظ على الوزن لأن هناك علاقة مباشرة بين السمنة وعدم السيطرة على البول، والتقليل من المشروبات المدرة للبول مثل عصير القصب والقهوة وأي مشروبات بها شعير.

وشدد على أهمية ترتيب الأثاث داخل المنزل، بحيث يكون في ممر آمن وسهل وإضاءة كافية، حتى يمكنهم الوصول من مكانهم للحمام بسهولة في حالة الرغبة الشديدة في التبول، مؤكدًا أن سلس البول مشكلة كبيرة يمكن السيطرة عليها، لأن الخجل من التصريح بالمشكلة يتسبب في تأخر العلاج.

Read Previous

ما حقيقة حقن الثدي بالدهون؟ ومتى تكون ناجحة؟

Read Next

في هذه الحالة.. لا يجب طهارة الطفل

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular