سرطان العين.. تعرف على أسبابه وطرق علاجه

كتبت: أميرة محمد


العين مثل باقي أعضاء الجسم تتعرض أحيانًا للإصابة بأورام سرطانية، إلا أنها تكون بنسب ضئيلة للغاية تتراوح من 2 إلى 5 في المليون، ورغم ندرة الإصابة بها إلا  أنه يجب الحذر منها، ويمكن أن تظهر الأورام على الجفون أو على الملتحمة، أو الشبكية، وفي المحجر وهو التجويف الذي يحمل مقلة العين.

قال الدكتور ياسر ريحان، استشاري طب وجراحة العيون، إن أورام العين هي نوع من الأورام يصيب الأطفال في مرحلة مبكرة من العمر، ويحدث الورم في الشبكية للأطفال حديثي الولادة، مؤكدًا أن نسبة الإصابة بهذا النوع من الأورام ليست كبيرة، وغالبًا يظهر الورم لأسباب وراثية ناتجة عن جين معين أثناء نمو الجنين يؤدي إلى ظهور الورم.

وأشار في تصريحات خاصة لـ”شفاء”، إلى أنه يتم اكتشاف المرض بملاحظة الأم لعين مولودها، حيث تجد بؤبؤ العين مختلف عن العين الأخرى ولونه مختلف، وفي هذه الحالة لابد من التوجه إلى طبيب عيون وعمل الفحوصات اللازمة؛ لاكتشاف الورم مبكرًا. 

وتابع استشاري جراحة العيون، أن علاج ورم العين يكون من خلال العلاج الكيماوي والإشعاعي، والنتائج تكون جيدة في حالة اكتشاف الورم مبكرًا، ولكن أحيانًا يحتاج المريض إلى تدخل جراحي لاستئصال الورم، وإذا كان حجم الورم كبير يمكن استئصال العين وتركيب عين صناعية للمريض.

وأوضح أن العين الصناعية تكون شكلًا ظاهريًا فقط لمليء تجويف العين دون استخدامها في النظر، ويعتمد المريض في الرؤية على العين الأخرى، مشددًا على ضرورة متابعة عين الطفل لفترات للتأكد من عدم ظهور الورم في حالة علاجه، أو منع انتقاله للعين الأخرى أو انتقاله لأجزاء المخ. 

Read Previous

موانع استخدام ليزر إزالة الشعر

Read Next

اكتشف تأثير مرض الروماتويد على الحمل وخطورته

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular