تعرف على العلاج المثالي لسكر الحمل

كتبت: سماح عاشور


قالت الدكتورة إيناس شلتوت، أستاذ أمراض الباطنة والسكر بكلية طب القصر العيني، إن قرار الحمل لمريضة السكر يحتاج بعض الاحتياطات، حيث يتطلب الأمر من السيدة زيارة الطبيب المعالج لها والتأكد من ضبط السكر، والسكر التراكمي لأكبر وقت ممكن قبل الحمل، مشددة على ضرورة أن يكون السكر التراكمي أقل من 7، بحيث أنها تكون مستعدة لحدوث الحمل.

وأكدت على ضرورة وجود جهاز لقياس السكر بالمنزل، لأن المستهدف خلال الحمل، جعل مستوى السكر أقرب للطبيعي، لافتة إلى أن بعض أدوية السكر والضغط ممنوعة خلال فترة الحمل.

أما عن السيدة التي أصيبت بالسكر خلال الحمل، أشارت إلى أن فترة الحمل تنقسم لـ3 مراحل، ويحدث سكر الحمل خلال 3 شهور الوسط، لذا طبيب النساء والتوليد يطلب تحاليل دورية لمعرفة معدل السكر بالجسم، وأرجعت سبب سكر الحمل إلى أن المشيمة تفرز هرمونات خلال تلك الفترة تزيد من حساسية عمل الأنسولين الداخلي بالتالي يظهر السكر، أو أن تكون السيدة تعاني من السمنة ولديها تاريخ وراثي بمرض السكر في العائلة، لذا يجب أن تكون هذه النوعية من السيدات حذرة لأن السمنة قبل وأثناء الحمل عامل خطورة.

وأضافت:”عند بداية الإصابة بسكر الحمل، تكون الأرقام ليست عالية، وفي هذه الحالة نعطي السيدة فرصة أسبوع لضبط نوعية أكلها، وفي بعض الأحيان ينزل معدل السكر دون علاج، لكن عليها أن تحلل باستمرار، وفي حالة عدم نزوله لابد أن تحصل السيدة على أنسولين.

Read Previous

“الصحة” تعتمد دواء بيولوجي جديد للصدفية

Read Next

90% من حالات الفتق السري تختفي بمفردها.. ونتدخل في حالة واحدة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular