تعرف على السن المناسب لإجراء عملية تجميل الأذن

كتبت: أسماء سرور

شكل الأذن قد يسبب في مضايقات للبعض منذ الصغر، لذلك ينصح باللجوء إلى جراحة تجميل الأذن لتصحيح العيوب في شكلها في عمر مبكر؛ تجنبًا للإحراج.

يقول الدكتور وائل يحيي، استشاري جراحة التجميل والحروق، إنه يفضّل إجراء العملية في سن صغير، حيث تكون الأذن لينة لتقويمها وكاملة أو شبه كاملة النمو، لافتاً إلى أن معظم جراحات الأذن بين الرابعة أو الرابعة عشر من العمر.

يوم الجراحة

أوضح “يحيي”، أن كل أذن تستغرق حوالي عشرون دقيقة ويخضع المرضى البالغون للتخدير الموضعي مع إضافة المهدئات، ويوضع الأطفال عادةً تحت التخدير العام.

وتابع:”تتم العملية عن طريق إجراء شق جراحي خلف الأذن بحيث تكون الندبات غير مرئية، ثم تزال الكمية اللازمة من الغضروف والجلد، ويضع قطبًا دائمة بهدف شد الأذن إلى الخلف وإعادتها إلى وضعها الطبيعي، أو الاكتفاء بوضع القطب لتثبيت الغضروف في مكانه بصورة دائمة دون أن ينتزع منه شيئًا”.

بعد الجراحة

وقال إنه على الرغم من أن النتائج غالبًا ما تكون نهائية، تبرز الأذنين بشكل بسيط بسبب الارتداد المرن لغضروف الأذن، وتبقى الضمادات المرنة على الأذنين لمدة عشرة أيام، وبعد هذه المدة، تُزال القطب ويُسمح بالاستحمام.

Read Previous

تعرف على حقن “السيفترياكسون” التي حذرت منها “الصحة”

Read Next

هل يؤثر ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل على الجنين؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular