تعرف على أنواع العدسات التي تزرع داخل العين

كتبت: سماح عاشور


يمكن تصحيح عيوب الإبصار من خلال زرع عدسات داخل العين، ولكن يوجد أنوع عديدة من العدسات فما الفرق بينهم؟ وأيهما الأفضل؟

يقول الدكتور أحمد المعتصم، استشاري جراحات العيون، إن العدسات التي توضع داخل العين ينقسم إلى نوعين هما؛

1- عدسة الإنسان الطبيعية: وتترك عدسة المريض في مكانها بحيث تساعده في القراءة، وهذا يناسب المريض الذي يعاني من قصر نظر شديد، ولا يصلح معه استخدام الليزر، لكن عدسته مازالت طبيعية للقراءة، وهذا لعمر 38 سنة، وفي هذه الحالة يتم وضع عدسة فوقها كأنها عدسة لاصقة خارجية دائمة داخل العين، تسمى عدسات “icl”، ويوجد منها نوعان نوع هندي وآخر أمريكي، ولا يوجد فرق بينهما سوى في التكلفة.

2- النوع الثاني من العدسات التي يتم وضعها داخل العين، هي عدسات يتم وضعها فوق القزحية، وتشبه كثيرًا “icl”، لكن الأخيرة يتم وضعها تحت القزحية، أما عدسات “الارتيزان” توضع فوق القزحية وتمسك في القزحية، لكن لا يفضل هذا النوع من العدسات لأنها يمكن أن تؤثر على القرنية، وقد يصل الأمر بالمريض في النهاية إلى زراعة القرنية. 

ويضيف استشاري جراحة العيون، أن النوع الثاني من العدسات يتم زرعها لحالتين فقط هما: المريض الذي يعاني من مياه بيضاء على العين، فيتم سحب المياه البيضاء وزرع عدسة بدلًا من عدسته الطبيعية، مشيرًا إلى أن الحالة الثانية هي للمرضى الذين يعانون من قصر نظر شديد ويترواح عمرهم ما بين الأربعينات والخمسينات، ويريد أن يتخلص من النظارة.

ويتابع:” في هذه الحالة إذا تم زراعة عدسة فوق العدسة الطبيعية يكون المريض عرضة للمياه البيضاء، بجانب أن عدسته أصبحت ضعيفة ولم تعد تؤدي الغرض منها، وهو أمر عمري طبيعي”، لافتًا إلى أن الأفضل هنا إزالة العدسة وزرع بديل لها حتى يستطيع المريض أن يرى الأشياء البعيدة جيدًا، فقط يحتاج إلى نظارة لرؤية لأشياء القريبة.

وينوه بأن هذا النوع من العدسات يوجد منه نوعان أحدهما تسمى “مونوفوكر” أو عدسات أحادية البؤرة، وهذا النوع من العدسات تجعل المريض يرى المسافات البعيدة، لكنه يحتاج إلى نظاراة للقراءة، والنوع الآخر يسمى عدسات “مالتي فوكل” وتسمح للإنسان برؤية القريب والبعيد والمتوسط.

Read Previous

تعرفي على الفرق بين إصابة طفلك بفقدان الوعي والغيبوبة والتشنج

Read Next

نقص فيتامين “د” خلال الحمل قد يعرضك للولادة المبكرة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular