تعرف على أسباب الإصابة بالحول الخلقي والمكتسب لدى الأطفال

كتبت: أميرة محمد

الحول حالة مرضية شائعة بين الأطفال حديثي الولادة، وغالبًا ما يصيب الأطفال ما بين 4 إلى 6 سنوات، كما يمكن أن يصاب الطفل بأنواع أخرى من الحول في سن أكثر تقدمًا.

قالت الدكتورة نرمين بدوي، استشاري طب وجراحة عيون الأطفال، إن الإصابة بحول العين لدى الأطفال، لها أسباب كثيرة ومتعددة منها، الحول الخلقي الذي يظهر مع ولادة الطفل، أو الحول المكتسب ويظهر بعد فترات من ولادة الطفل.

وأوضحت بدوي، في تصريحات خاصة لـ”شفاء”، أن الحول المكتسب يحدث نتيجة مشكلة في عضلات العين، أو في الرؤية، أو بسبب طول نظر الطفل وقدرة العين على التكيف والرؤية السليمة للأشياء المحيطة، خاصة وأن نسبة من الحول تكون بسبب زيادة التركيز على الصورة وانقباض عضلات العين.

وأضافت استشاري طب جراحة العيون، أن الحول المكتسب نتيجة عيوب النظر، أو عيوب عضلات العين، أو حول مع تقدم العمر والسن، نتيجة شلل عضلة وأعصاب العين، لافتة إلى أن من ضمن أسباب الحول حدوث التصاق بعظام محيط العين، مما يؤدي إلى شد العين تجاهها. 

وكشفت بدوي، عن بعض الأمراض التي تصيب الطفل وتسبب له حول، أو يكون الحول مصاحب لها ومنها، أمراض المخ التي تسبب ارتفاع درجة حرارة الطفل، وتؤثر على أعصاب العين، أو نتيجة حدوث عدوى للأم أثناء الحمل ومنها؛ حمى الحصبة الألمانية، آو تناولها أدوية أثناء الحمل تسببت بالضرر لها، أو تكون الأم مصابة بحول ويوجد تاريخ مرضي في العائلة بالحول.

وأشارت إلى أن من أسباب الحول أيضًا وجود عيوب في الإبصار منها قصر النظر لفترة، أو طول النظر وأهملت الأم علاجه.

Read Previous

هل هناك فرق بين الحقن المجهري وأطفال الأنانبيب؟

Read Next

ما هو سرطان فيروس الورم الحليمي وكيفية الوقاية منه؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular