الولادة المبكرة تحدث في الأسبوع 37 من الحمل.. و9 أسباب تعرضك لها

كتبت: سماح عاشور

يستمر الحمل الكامل ما يقارب الـ40 أسبوعًا، لكن من الوارد أن تلد السيدة قبل مرور هذه المدة،  ويعرف ذلك بالولادة المبكرة.

قال الدكتور عادل أبو الحسن، استشاري الحقن المجهري وأطفال الأنانيب بالأسكندرية، إن الولادة المبكرة عبارة عن تشنجات تتسبب بفتح عنق الرحم قبل الأسبوع الـ37 للحمل.

أسباب الولادة المبكرة

أوضح أبو الحسن، أن أسباب الولادة المبكرة غالبًا غير معروفة، مؤكدًا أن التعامل الصحيح مع الجسم أثناء فترة الحمل قد يقلل من مخاطر الولادة المبكرة بشكل ملحوظ.

ونوه إلى أن أهم هذه الأسباب هي:

1- الولادة المبكرة في الماضي.

2- الحمل بتوأم أو ثلاثة توائم.

3-  اضطرابات في المهبل، أو الرحم والمشيمة.

4- تدخين السجائر، وشرب الكحول وتعاطي المخدرات.

5-  تلوثات مختلفة، خاصة تلك التي تؤثر على السائل الأمينوسي أو الجهاز التناسلي.

6- الأمراض المزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري.

7-  نقص أو زيادة الوزن قبل الحمل، وكذلك حدوث زيادة بسيطة أو كبيرة بالوزن خلال فترة الحمل.

8- أحداث حياتية ضاغطة، كموت أحد المقربين، والتعرض لأحداث حياتية عنيفة بشكل خاص.

9- الإجهاض المتكرر في الماضي.

أعراض الولادة المبكرة

وأشار استشاري الحقن المجهري، إلى أن علامات الولادة المبكرة تكون واضحة لدى بعض النساء، ولكن في بعض الأحيان تكون الدلائل أقل وضوحًا، لذلك من الضروري ملاحظة ظهور أعراض الولادة المبكرة، وفي حالة الشك بوجود إحدى هذه الدلائل، وخاصة النزيف دموي، يجب التوجه إلى الطبيب فورًا.

ولفت إلى أن أهم علامات الولادة المبكرة هي:

1- ظهور تشنجات في الجزء السفلي من البطن، أكثر من 8 مرات بالساعة، هذه التشنجات تسبب الشعور بتمدد البطن، وتشبه آلام الدورة الشهرية.

2- ألم خافت في أسفل الظهر.

3- شعور بزيادة الضغط في منطقة الحوض.

4- الإسهال.

5- النزيف المهبلي.

6- خروج سائل من المهبل.

Read Previous

شهر رمضان علاج مجاني للمدخنين.. روشتة يقدمها د.عصام المغازي

Read Next

القولون التقرحي.. تعرف على أهم أسبابه وأعراضه

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular