الفرق بين نزلات البرد والإنفلونزا.. أحدهما يؤدي لمضاعفات خطيرة

كتبت: سماح عاشور

للأسف كثير منا يعتقد أن  نزلات البرد والإنفلونزا شيء واحد، والحقيقة أن هذا الاعتقاد خاطيء تماماً، فهناك فرق واضح أكده الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة.

الحداد أوضح أن هناك فرق كبير بين نزلات البرد والأنفلونزا، فالأخيرة مرض سريري له مضاعفات خطيرة خاصة إذا أصيب به أشخاص يعانون من أمراض مزمنة، فقد يؤدي إلى انسداد رئوي أو مشاكل في القلب، وترتفع درجات الحرارة إلى 40 درجة مئوية، ويلتزم المريض الفراش ولا يتحرك، ويصاحبها أعراض مثل هزال وتكسير العظم ومشاكل في الجهاز التنفسي وفقدان شهية، بالتالي هي أشد فنكًا بالإنسان من البرد.

وأضاف أن البرد عبارة عن مرض فيروسي ضعيف يسبب احتقان في الحلق وارتفاع بسيط في درجات الحرارة مع رشح، لكن المريض يمارس حسياته بشكل طبيعي ويذهب لعمله أو مدرسته، كما أن نزلات البرد ليس لها أمصال ويقلل منه التغذية المناعية، بينما الأنفلونزا يلزم الحصول على تطعيم، مشيرًا إلى أن تطعيم الأنفلونزا يحصل عليه الطفل بعد سن 6 شهور، بداية من أواخر شهر سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر، ويتم تكراره كل عام عكس التطعيمات الأخرى تؤخذ مرة واحدة في العمر.

وأشار إلى أن فيروس الأنفلونزا متحور يظهر كل عام بطرق مختلفة وبشكل جيني مختلف تمامًا، بالتالي تطعيم العام الماضي يختلف عن العام الحالي لذا تسمى موسمية تختلف في المواسم، منوهًا بأن تطعيم الأنفلونزا لا يمنع البرد على عكس الشائع، ولكن يمنع المضاعفات المترتبة عليها فضلًا عن تقليل أعراضها.

وتابع:”جرعة التطعيم من سن 6 شهور حتى 3 سنوات نصف جرعة والنصف الآخر بعد شهر، فوق الـ3 سنوات وكبار السن يحصول على الجرعة كاملة”، مشددًا على ضرورة حصول الجميع على تطعيم الأنفلونزا وخاصة الأطفال وكبار السن لأن مناعتهم ضعيفة وقد تسبب لهم مضاعفات خطيرة.

Read Previous

أسباب التوقف المفاجيء لعضلة القلب

Read Next

إذا انطبقت عليك تلك الأعراض فأنت تعاني من الاكتئاب

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular