الفحص الدوري للعين يحمي حديثي الولادة من مخاطر عديدة

كتبت: أميرة محمد

كل 12 دقيقة هناك شخص سيكون لديه بداية مشكلة رؤية قد تؤدي لفقد البصر” هذه حقيقة توصلت إليها بعض الدراسات، لذلك تساعدنا الفحوصات الدورية للعين على الكشف عن مشاكل العين مبكرًا، وعندها يمكن أن تعالج بسهولة.

نصحت الدكتورة نرمين بدوي، استشاري طب وجراحة عيون الأطفال، جميع الأمهات بمتابعة عيون أطفالهن خاصة حديثي الولادة، وإجراء فحص طبي للعين   منذ اللحظات الأولى للولادة، والعرض على طبيب عيون. 

وشددت بدوي، في تصريحات خاصة لـ”شفاء”، على ضرورة أن تلاحظ الأم قدرة الطفل على الإبصار، وإذا كانت عيونه سليمة، أو يوجد بها مشكلة، أو عين وعين، وكثيرًا من الأمهات لا تأخذ حذرها، أو تلاحظ وجود اختلاف في عين الطفل، أو أن عين لا تتحرك.

وأكدت استشاري طب جراحة العيون، أنه في حالة أن عين الطفل لا تتحرك، يؤدي ذلك إلى حدوث كسل في العين، أو انحراف المخ، مما تجعله يفقد قدرته على التحكم في العين.

وتابعت أنه يمكن الوقاية من الحول، من خلال فحص الطفل عند ولادته، خاصة مع وجود مشاكل يتعرض لها الأطفال منها؛ القرنية أو عدسة العين أو شبكية العين،  لذلك يجب علاجها مبكرًا، حتى لا يحدث كسل في العين.

وأوضحت أهمية إجراء فحص سنوي على الأقل للعيون، ما لم ينصح الطبيب بغير ذلك؛ لتحديد مشاكل العين لكي يتم علاج الحول مبكرًا، في حالة الإصابة به.

Read Previous

متى يجب أن أبدأ في تناول حمض الفوليك؟

Read Next

الجراحات التكميلية.. أهميتها ودورها في علاج التشوهات

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular