البروستاتا وعلاقتها بالسلس البولي

كتبت: سماح عاشور

قال الدكتور أحمد سعفان، أستاذ جراحة المسالك البولية، إن غدة البروستاتا موجودة تحت المثانة يمر فيها مجرى البول وتقسم لعدة فصوص، ومن الطبيعي مع تقدم العمر تتضخم البروستاتا، لكن ليس هناك علاقة بين اضطرابات التبول وحجم البروستاتا.

وأوضح أن حجم البروستاتا الطبيعي عند الشاب البالغ “18 سنة” 20 جرام ، كما أنها قد تكون متضخمة ولا تؤثر على مجرى البول وهو ما يختلف من مريض لآخر، فعلى سبيل المثال قد يصل حجمها عند أحد المرضى إلى 400 جرام دون شكوى وذلك لأن الفصين الضاغطين على مجرى البول غير متأثرين، مشيرًا إلى أن هناك عدة علامات تكشف عن مدى تأثير تضخم البروستاتا على مجرى البول ومنها الاستيقاظ كثيرًا ليلًا لقضاء الحاجة، عدم إفراغ المثانة بالكامل، عدم القدرة على الحفاظ على الوضوء.

ونصح الرجال الذين تخطوا الـ40 من عمرهم بإجراء فحص دوري على البروستاتا، من خلال 3 فحصوات هي  دلالات أورام البروستاتا، تحليل دم، تحليل اندفاع بول، مضيفًا أن تضخم البروستاتا يسبب احتباس بولي، وقد يؤثر على وظائف الكلى ويدخل المرضي في مرحلة فشل كلوي.

وتابع أن علاج تضخم البروستاتا في الماضي كان عملية كبيرة تستدعي فتح البطن ويستمر المريض في المستشفى نحو أسبوعين، لكن اليون مع التقدم التكنولوجي نستطيع إجراء العملية مهما كان حجم البروستاتا  من خلال الليزر، والمريض يخرج في اليوم التالي للعملية ويمكنه ممارسة حياته بشكل طبيعي.

Read Previous

نزيف الجهاز الهضمي.. الأسباب والتشخيص والعلاج

Read Next

هكذا تتصرفي إذا رفض طفلك الرضاعة الطبيعية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular