الاحليل السفلي من أشهر العيوب الخلقية عند الذكور.. ما هو وأفضل وقت لعلاجه؟

كتبت: سماح عاشور

قال الدكتور محمد سليم، استشاري للمسالك البولية، إن العيوب الخلقية التي تصيب المسالك البولية في الأطفال يمكن اكتشافها أثناء الولادة وقد تكتشف في وقت متأخر عن ذلك، لكن اليوم بفضل الفحص المتكرر والسونار يمكن اكتشافها خلال فترة الحمل.

وأوضح أن في بعض الحالات لابد من بدء العلاج في مراحل سنية معينة مبكرة ومنها تشوهات قناة مجرى البول وأشهرها الإحليل السفلي، وهي عيب خلقي يصيب الذكور وتسمى في الأرياف “طهارة الملائكة”، مشيرًا إلى أن جلد الطهارة يكون غير مكتمل، وفتحة البول غير موجودة في مكانها.

وأشار إلى أن الإحليل لسفلي درجات؛ بسيطة إذا كانت فتحة البول تبتعد نصف سم عن مكانها الطبيعي، أو تكون في نصف القضيب وهي درجة متوسطة، و الدرجة الشديدة تكون فتحة البول موجودة في الأسفل أمام فتحة الشرج لدرجة قد يختلط على الوالدين جنس المولود.

وأضاف أن تلك المشكلة لا تسبب انزعاج للوالدين لأنه يمكن علاجها سواء على مرحلة واحدة أو مرحلتين، ويتم التدخل من لإصلاح الإحليل السفلي بداية من عمر 6 شهور، ويفضل عند عمر سنة حتى يكون الطفل قد حصل على فترة الرضاعة الأساسية، وتحسنت مناعته.

وأفاد بأن الإحيلي السفلي قد يصاحبه تشوهات في القضيب، أو أن تكون فتحة البول واسعة عن الطبيعي أو ضيقة وهي امور يكتشفها الطبيب خلال الفحص، لذلك إذا لاحظ الوالدين أي شيء غير طبيعي يجب التوجه للطبيب فورًا لفحص الطفل، ويحدد درجة الإحليل السفلي، فإذا كانت الدرجة بسيطة نتأكد أن فتحة البول ليست واسعة والعضو الذكري نموه طبيعي، ثم يتم علاج الإحليل السفلي.

Read Previous

ليس فقط فيروس سي.. دهون الكبد علامة لأمراض عديدة

Read Next

ما هو طنين الأذن وعلاجه؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular