استعيدي القوام المتناسق للثدي بعملية بسيطة في ساعتين

كتبت: سماح عاشور


تعاني كثير من السيدات من مشكلة ترهل وتدلي الثديين، مما يسبب لهن مشاكل نفسية عديدة، فضلًا عن المشاكل الصحية الأخرى منها آلام بالرقبة والظهر، إلا أن عملية تصغير الثدي يمكن أن تخلصكِ من هذه المشكلات نهائياً.

يقول الدكتور وائل يحيي، استشاري جراحات التجميل، إن جراحة تصغير الثدي من الجراحات الهامة التي تقوم بها الكثير من النساء اللاتي تعانين من الثدي الكبير والمتدلي، موضحًا أن بعض السيدات تعاني من نمو غير طبيعي في نسيج الثدي وتجمع دهون به يؤدي الى كبر حجم الثدي مصحوب بترهل وتدلي.

ويحذر يحيي، من خطورة الثدي الكبير قائلًا:” قد يؤدي إلى مشاكل نفسية ناتجة عن مظهر الثدي، ومشاكل صحية ناتجة عن الوزن الزائد منها آلام الظهر والرقبة وتقوس العمود الفقري وصعوبة التنفس”، مشيرًا إلى أنه قد يحدث نمو الثدي الزائد أيضاً للفتيات دون أسباب لها علاقة بالسن أو الحمل والولادة.

ويضيف استشاري جراحات التجميل، أن الهدف من جراحة تصغير الثدي هو استئصال الحجم الزائد للثدي، ونقل الحلمة إلى موضع مناسب، موضحًا أن العملية تجرى تحت تأثير التخدير العام، وتستغرق حوالى ساعتين، يتم فيها شد الثدي عن طريق تحديد دقيق للجزء الذي يمكن استئصال ، ثم تحديد موضع الحلمة المناسب، ثم استخدام شق جراحي لا يترك ندبات ظاهرة، ثم تشكيل الثدي حيث يبدو مناسباً ومتناسقاً مع جسم السيدة.

ويتابع:”يتم إجراء العملية بطريقة الشق الجراحي المفتاحي أو الطولي، حيث يتم استئصال الأنسجة من الثديين وإزالة مساحة من الجلد وإعادة تشكيل الثديين وموقع الحلمتين بشكل جديد مناسب لحجم الثديين، ثم يوضع أنبوب لتصريف السوائل والدم الذي قد يتجمع بعد العملية ثم يخاط الجرح في مستويات متعددة، ويضع شريطًا لاصقا حتى لا تكبر ندبة الجرح”.

ويؤكد دكتور وائل يحيي، أنه يمكن للمرأة أن تغادر المستشفى بعد 4 ساعات من إجراء العملية، ويتم إزالة أنبوب التصريف في اليوم الثاني”.

Read Previous

علاج الإنزلاق الغضروفي بالحقن الموضعي كيف يتم؟

Read Next

9 نصائح تخلصك من برودة الأطراف في الشتاء

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular