استشاري أطفال يكشف أسباب تبول الطفل ليلًا وطرق العلاج

كتبت: سماح عاشور

تعاني الكثير من الأمهات من عدم تحكم طفلها ليلًا في التبول، مما يدفعها للتوجه للطبيب مباشرة لمعرفة السبب في ذلك، وطرق العلاج المتاحة.

قال الدكتور محمد رفعت، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة، إن عدم تحكم الطفل ليلًا في التبول والتبرز ينقسم إلى جزئين؛ هل الطفل لم يبدي تحكم على الإطلاق، أم يبدي تحكم  أحيانًا وأحيانًا لا؟.

وأضاف أن المسار الأول أن الطفل لم يبدي التحكم، وهو ما يشير طبيًا لوجود بعض أنواع الأملاح الزائدة عند الطفل والتي تؤدي لفقدان التحكم في البول،  والاحتمال الثاني وجود بعض أنواع الديدان الدبوسية والتي تفقد الطفل التحكم في التبرز ليلًا، ويتم معرفة ذلك عن طريق إجراء تحليل بول وبراز، وهي تحاليل روتينية يجب إجرائها للطفل، وقد يكون السبب شرب الطفل سوائل كثيرة قبل النوم، أو أن الطفل غير قادرة على طلب المساعدة لدخول الحمام.

وتابع:”أما المسار الثاني بأن الطفل يتحكم في أوقات وأوقات لا، ففي هذه الحالة لا يعاني الطفل من مشكلة مرضية، فقط تحرص الأم على عدم شرب الطفل أي سوائل قبل النوم بمدة لا تقل عن 90 دقيقة، وعدم شرب سوائل بشكل كبالغ فيه أثناء النهار”، مشيرًا إلى أن الحل هنا أن تعود الأم لاتباع نموذج استيقاظ الطفل ليلًا لدخول الحمام فترة لا تقل عن أسبوعين مع تغيير توقيت الاستيقاظ، إضافة إلى أن بعض الأطفال يبدون التحكم نتيجة العقاب والضغط.

وشدد دكتور محمد رفعت، على أهمية تدريب الطفل على خلع الحفاض في عمر ملائم لاكتساب تلك المهارة، وهو عمر العامين، ونحكم على الطفل بأنه اكتسب تلك المهارة بعد مرورو عام على خلع الحفاض، ومن الوارد أن يحدث انتكاسة للطفل على مدار عام كامل نتيجة نزلة برد أو شرب سوائل كثيرة، مشيرًا إلى وجود بعض الأدوية التي تقوي العضلات القابضة ولكن لها دور محدد لفترة محددة وجرعة محددة يحددها الطبيب.

Read Previous

د.إسراء السعيد توضح الفرق بين الحشو العادي وحشو العصب

Read Next

د.ولاء الأمير: عنصر غذائي مهم يحارب الكورونا

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular