إنذارت مبكرة للإصابة بأمراض القلب

كتبت: سماح عاشور

قال الدكتور جمال شعبان، أستاذ أمراض القلب، إن هناك مجموعة من الإنذارات المبكرة التي تشير إلى وجود مشكلة بالقلب، موضحًا أن وجع وألم الصدر جهاز إنذار مبكر لأمراض القلب ما لم يثبت العكس، ثم يبدأ النهجان في مرحلة تالية بعد الوجع.

وأضاف أن هناك مجموعة من الناس محرومين من الألم، ويفاجئوا بحدوث أزمة قلبية صامتة، وتتكرر هذه الأزمات وتنتهي بهبوط ووهن في عضلة القلب، لذا لابد مع الشعور بالألم البحث عن السبب، مشيرًا إلى أن أي ألم من أسفل الفك حتى السرة يمكن لأن يكون قصور في الشريان التاجي، مشددًا على ضرورة فحص بالمجهود للقلب، أو موجات صوتية على القلب أو مسح ذري على القل، لأن رسم القلب العادي في كثير من الاحيان يكون سليمًا على الرغم من وجود مشكلة بالقلب.

وتابع:”للتأكد من سلامة الشريان التاجي لابد من إجراء رسم قلب بالمجهود، خاصة مع وجود عوامل خطورة مثل السكر والضغط والكوليسترول والدهون الثلاثية والتدخين والسمنة”، موضحًا أن الشعور بألم في الصدروحرقان في الصدر، وآلام مثل آلام الحموضة كلها قد تكون مؤشرات لقصور الشريان التاجي، إضافة إلى الشعور بألم عند المجهود وتنميل في الأيدي وعرق واصفرار بالوجه وكلها أعراض للذبحة الصدرية بمراحلها المختلفة.

Read Previous

إهمال علاج تقوس الساقين في الصغر يصيبك بهذا المرض في الكبر

Read Next

هل يستطيع حديثي الولادة الرؤية؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular