أنيميا الحمل.. الأسباب والأعراض وأخطر المضاعفات

كتبت: خلود عامر

صعوبات كثيرة تواجهها الحامل خلال فترة الحمل، وتعد “الأنيميا” واحدة من أخطر الصعوبات التي تتعرض لها الحامل، لأنها قد تشكل مضاعفات تضر بالأم والجنين، وقد يصل الأمر إلى وفاة أحدهم. والأنيميا هي حالة شائعة بين الحوامل وتحديدًا خلال الشهرين الثاني والثالث من الحمل.

أوضحت الدكتورة حمدية محمود، استشاري النساء والتوليد، أن نقص الحديد في الجسم من أهم أسباب  الإصابة بالأنيميا بشكل عام، بالإضافة إلى وجود أمراض مزمنة بالدم مثل “اللوكيميا، أنيميا البحر المتوسط، طفيليات الأمعاء ونزيف الدورة الشهرية لدى السيدات إذا زاد عن المعدل الطبيعي”.

وعن أعراض إصابة السيدة الحامل بأنيميا الحمل، قالت استشاري النساء والتوليد، في تصريحات خاصة لـ”الشفاء”، إن الشعور الدائم بالصداع، وعدم التركيز، وشحوب الوجه وإصفراره والهبوط، جميعهم أعراض للأنيميا، محذرة أن تجاهل تلك الأعراض يمكن أن تسبب مضاعفات أكبر كهبوط عضلة القلب.

وأشارت إلى أن أصعب الأوقات على الحامل هي الـ3 شهور الأولى، التي قد تصيبها خلالهم “أنيميا فسيولوجية”، حيث انخفاض نسبة الهيموجلوبين لديها عن 11، مما يعرضها لفقد الطفل في بعض الأحيان، لافتة إلى أن من أخطر المضاعفات التي يمكن أن تتعرض لها الحامل نتيجة الأنيميا، هو حدوث نزيف قبل الولادة أو بعدها، قد تودى بحياة الأم نفسها، وذلك نتيجة لضعف عضلة الرحم وعدم قدرتها على الانقباض بعد الولادة.

ونصحت دكتورة حمدية محمود، بضرورة تناول الأغذية الغنية بالحديد طوال فترة الحمل، والتي تتمثل فى اللحوم والدواجن والأسماك والبقوليات، وكذلك أنواع

Read Previous

د.محمد تاج الدين يجيب:”هل تسبب حبوب منع الحمل السمنة؟”

Read Next

3 حالات أكثر عرضة للولادة المبكرة.. تعرف عليهم

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular