أستاذ باطنة يحذر: إهمال علاج إرتفاع الضغط يعرضك لتلك الأمراض

كتبت: سماح عاشور

حذر الدكتور ضياء حسني، استشاري أمراض القلب والباطنة، من خطورة إهمال علاج ارتفاع ضغط الدم قائلًا:”من الأمراض المزمنة الخطيرة إذا لم يتم علاجها بالشكل والتوقيت المناسب، حيث يؤثر على الأعضاء الحيوية لجسم الإنسان مثل القلب والمخ والكلى وقاع العين”.

وأضاف حسني، أن الإرتفاع الشديد لضغط الدم يؤدى إلى نزيف وجلطات المخ، تصلب الشرايين، تضخم عضلة القلب، الفشل الكلوي وارتشاح قاع العين، مشددًا على ضرورة متابعة ضغط الدم بشكل دوري من خلال الطبيب وليس بالأجهزة الرقمية والتي يكون أغلبها غير دقيق.

 وأشار إلى أنه لا يجب الاعتماد على وجود أعراض مثل الصداع لقياس الضغط، لأن كثير من مرضى إرتفاع الضغط لا يشعرون بأعراض عند ارتفاع ضغط الدم لذلك يسمى القاتل الصامت، موضحًا أن أدوية الضغط المرتفع تختلف من حيث عملها بجسم الإنسان، لذل فليس كل دواء مناسب لجميع المرضى.

وأكد استشاري الباطنة، أن اختيار دواء الضغط المناسب يعتمد على عوامل كثيرة منها سن المريض، حالة القلب والكلى، وهل يوجد حساسية بالصدر أو قصور بالشرايين التاجية أو بالدورة الدموية أو وجود حمل، لذلك لا ينصح بأخذ أي أدوية ضغط الا بعد استشارة الطبيب المتخصص.

وتابع:”الإرتفاع المفاجيء في ضغط الدم يأتي نتيجة التعرض لضغوط نفسية أو بسبب التوتر العصبي، وعادة يلجأ المريض لأدوية علاج الضغط المرتفع ويستمر عليها حتى تسبب له هبوط بضغط الدم، لذلك ننصح بإعطاء هؤلاء المرضى أدوية مضادة للتوتر والقلق مع متابعة قياس ضغط الدم وعدم التسرع بإعطاء أدوية الضغط المرتفع، إضافة لإجراء بعض الفحوصات البسيطة مثل مستوى الدهون بالدم ووظائف كلى”.

Read Previous

لمرضى خشونة الركبة.. المشي مفيد لكن بشروط

Read Next

هل توجد خطورة من عدم علاج حول الأطفال؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular