أسباب آلام الظهر ةالعمود الفقري وطرق العلاج

كتبت: دعاء علي

يعاني الكثير منا من آلام الظهر والعمود الفقري، وعلى الأغلب عايش بعضنا هذا الألم ولو مرة واحدة على الأقل، حيث تشير الإحصائيات إلى أن حوالي 80%  من الناس قد شعروا بوجع الظهر خلال مراحل حياتهم المختلفة، كما تحتل آلام العمود الفقري المرتبة الخامسة في الأمراض الأكثر شيوعًا، وهذا ما يدفعنا إلى معرفة الأسباب تلك الآلام، والعلاج المناسب.

يقول الدكتور أحمد زاهر، أستاذ جراحة المخ والأعصاب بكليه الطب جامعة المنصورة، إن أمراض العمود الفقري وآلام الظهر من أكثر الأمراض انتشارًا في العالم، وتوصف بأنها سهلة ممتنعة، كما أنها لا تقتصر على عمر معين وتصيب جميع الفئات في كل الأعمار، ولذلك يصفها الكثيرين بأمراض العصر.

الانزلاق الغضروفي

وأضاف “زاهر”، أن آلام الظهر لها أسباب عديدة ومتنوعة، وتربط غالبًا بالعضلات المحيطة والمتحكمة في حركة العمود الفقري، ومنها الضعف والالتهاب أو كرد فعل لبعض الأمراض العامة، مشيرًا إلى أن هناك أمراض مرتبطة بالغضاريف وأشهرها الانزلاق الغضروفي، وهو عادة ما يصيب الأقوياء في منتصف العمر، كنتيجة مباشرة لحركة مفاجئة غير محسوبة، تؤدي لخروج الجزء الجيلاتيني من الغضروف، وقد يؤدى إلى أن يضغط على العصب الوركي، ويؤدي إلى الآلام المبرحة على أحد الساقين.

أسباب آلام الظهر

وأضاف أستاذ جراحة المخ والأعصاب، أن أسباب آلام الظهر قد ترجع لوجود عيب خلقي في العمود الفقري، نتيجة سوء في التكوين الخلقي للعمود الفقري، أو ممارسة مهن تتطلب جهدًا جسمانيًا كبيرًا، بالإضافة إلى ممارسة الرياضات العنيفة أو ممارسة حركات خاطئة تؤدي إلى تمزق في الأربطة، فضلًا عن الأسباب النفسية كالشد العصبي والمشاكل الذهنية، التي قد تكون مسؤولة كثيرًا عن الآلام المزمنة.

العلاج

وأوضح أن علاج الآلام الناتجة عن خلل في ميكانيزم الجسم كالمخ أو تمزق الأربطة، يبدأ أولًا بتعليم المريض من أين تأتي المشكلة، وما هي وسيلة العلاج؟، لافتًا إلى أن هناك طرق مختلفة للعلاج منها؛ العلاج الدوائي والعلاج عن طريق  حقن جذور الأعصاب، بالإضافة إلى التدخلات الجراحية المحدودة.

Read Previous

مع اقتراب موسم الحساسية.. كيف تقي طفلك من حساسية الصدر والأنف

Read Next

اكتشف العلاقة بين قلة النوم والإصابة بالسمنة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Most Popular