وزيرة الصحة: وسائل تنظيم الأسرة وخدمات الصحة الإنجابية بالمجان لمنتفعات "تكافل"

اليوم : ١١ - ديسمبر - ٢٠١٩

وزيرة الصحة: وسائل تنظيم الأسرة وخدمات الصحة الإنجابية بالمجان لمنتفعات "تكافل"

وزيرة الصحة: وسائل تنظيم الأسرة وخدمات الصحة الإنجابية بالمجان لمنتفعات
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة
2019-02-04 03:58:03

كتبت: أسماء سرور

 

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن تقديم وسائل تنظيم الأسرة وخدمات الصحة الإنجابية بالمجان تماماً للمستفيدات من مشروع "تكافل"، موضحة أن ذلك يسري على وحدات الرعاية الأساسية والمستشفيات التابعة للوزارة.

 

وأضافت وزيرة الصحة، أن المنتفعة ستقدم "كارت تكافل" والذي تنفذه وزارة التضامن الاجتماعي، أثناء تلقيها الخدمة لتحصل عليها بالمجان تماماً، مع توعيتهن عن طريق مثقفات بالجمعيات الأهلية بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي بشأن مجانية الوسائل، وذلك ضمن جهود وزارة الصحة والسكان لصرف وسائل تنظيم الأسرة بالمجان للفئات الأكثر احتياجاً.

 

وقال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان، إن الوزيرة وافقت على تقديم وسائل تنظيم الأسرة بالمجان لعيادات تنظيم الأسرة بـ33 جمعية أهلية مشاركة في مبادرة "اتنين كفاية"، موضحا أنها ستقدم في 10 محافظات الأكثر فقراً.

 

وأضاف أن الوزيرة وجهت بتوافر مخزون يكفى من شهرين إلى 3 أشهر لدى تلك الجمعيات، مع تقديم دعم فني للجمعيات، والتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي للتوسع في أعداد الجمعيات المشاركة في "المبادرة"، حتى يزيد نطاق الأسر الأكثر احتياجاً، والمستفيدات من برنامج "تكافل".

 

ومن جانبها، قالت الدكتورة سحر السنباطي، رئيس قطاع تنظيم الأسرة والسكان، إن كافة خدمات تنظيم الأسرة آمنة، وفعالة، وتقدم للمصريين بجودة عالمية، بهدف الحفاظ على صحة الأم والطفل.

 

وأشارت إلى أنه يتم التنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي لوضع إطار جغرافي لـ"2 كفاية"، حتى يتم إدراجها ضمن نطاق خطة قوافل الصحة الإنجابية التي ينفذها برنامج العيادات المتنقلة التابع لقطاع السكان وتنظيم الاسرة علي ان يتم الترويج للقوافل من خلال الجمعيات، وتفعيل نظام الإحالة لعيادات تنظيم الأسرة التابعة للقطاع.

 

وأضافت السنباطي:"كما سيتم وضع خطة إشراف فني ومتابعة لتقييم فريق مقدمي الخدمة بالجمعيات واحتياجاتهم التدريبية طبقا للمعايير القياسية لتقديم خدمات تنظيم الأسرة وبناء عليه سيتم إدراجهم بخطة التدريب كما سيتم التنسيق لاختيار مقدمي الخدمة بعيادات تلك الجمعيات وفقا لمعايير وزارة الصحة والسكان".

 

 وأوضحت أنه سيتم تدريب مثقفات الجمعيات كما يتم تدريب الرائدات الريفيات، وذلك حتى يتسنى لهن تنفيذ الزيارات المنزلية بجودة ولضمان توحيد الرسائل الصحية التوعوية، كما سيقوم قطاع تنظيم الأسرة بإمداد الجمعيات المشاركة بالمطويات الإعلامية و"البوسترات" للترويج لمفهوم تنظيم الأسرة ولوسائل تنظيم الأسرة لضمان الاستخدام السليم.

 

ولفتت إلى أنه تم الاجتماع مع الدكتور طلعت عبد القوي، رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية، بحضور ممثلين عن "الصحة" و"التضامن"، ومديري تنظيم الأسرة ومنسقي الجمعيات من جميع المحافظات لمناقشة الخطوات التنفيذية والتكليفات المطلوب تنفيذها في الفترة القادمة فيما يتعلق بصرف وسائل تنظيم الأسرة و تقديم الدعم الفني للجمعيات المشاركة في المشروع و تدريب الأطباء   ومتابعة تطبيق إجراءات مكافحة العدوي طبقا للمعايير القياسية، مضيفة: "وتم مناقشة كيفية تذليل كافة العقبات لضمان نجاح التنفيذ."

 




أضف تعليق