"القومي للسكان": زفتى أكثر مراكز الغربية تدنيًا في مستوى الخصائص السكانية

اليوم : ٢٢ - أكتوبر - ٢٠١٩

"القومي للسكان": زفتى أكثر مراكز الغربية تدنيًا في مستوى الخصائص السكانية

جانب من مؤتمر تفعيل دور منظمات العمل الأهلي في التصدي للمشكلة السكانية
2019-01-01 01:27:35

كتبت: أسماء سرور

 

قال  الدكتور عمرو حسن، مقرر المجلس القومي للسكان، إن مركز زفتى بمحافظة الغربية، هو أكثر مراكز المحافظة التي تعاني من تدني مستوى الخصائص السكانية سواء من ناحية حجم وتوزيع السكان أو الصحة أو التعليم أو الإعالة أو الوفيات أو تنظيم الأسرة أو متوسط نصيب الفرد من الجمعيات الأهلية، أي متوسط عدد السكان لكل جمعية أهلية.

 

جاء ذلك خلال فعاليات مؤتمر "تفعيل دور منظمات العمل الأهلي في التصدي للمشكلة السكانية ودعم المنظومة الصحية"، الذي عقد صباح اليوم بمركز شباب كفر الزيات، بحضور الدكتور طلعت عبد القوى رئيس الإتحاد العام للجمعيات الأهلية، والدكتورة سحر السنباطي رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة ووكيل وزارة الأوقاف بالغربية وعدد من القيادات المحلية والتنفيذية بالمحافظة.

 

وقال إن تقرير المؤشرات السكانية المركبة الذي أعده المجلس القومي للسكان، حدد 47 نقطة حمراء متدنية الخصائص السكانية بمحافظة الغربية، مشيرًا إلى أن تلك المؤشرات السكانية المتدنية تشمل مؤشرات، الاقتصاد، والتعليم، والصحة، والبيئة، والمرأة، ومعدل المواليد،  ووفيات الرضع،  ووفيات الأمهات، والزيادة الطبيعية، وعدد السكان، ونسبة الريف.

 

وأكد أن هذه المؤشرات المركبة المتدنية تحتاج إلى تدخل سريع من كل قطاع من قطاعات الدولة، لافتًا أن نظام المؤشرات السكانية المركبة، يساعد متخذي القرار من السادة الوزراء والمحافظين، في تحليل الموقف السكاني لوضع الخطط، فنظام المؤشرات المركبة أحد الوسائل الحديثة التي تعتمد على المنهجية العلمية فى تجميع وتحليل البيانات.

 

الجدير بالذكر أن محافظة الغربية بلغ عدد سكانها حتى الآن 5 مليون و145 ألف و595 نسمة. وقد انخفض معدل البطالة في المحافظة في الفئة العمرية من 15 – 64 عامًا، من 13.2%عام 2016  إلى 12.7% عام 2017، مما يوضح الجهود التي تقوم بها الدولة والقطاع الخاص لتوفير فرص عمل.

 




أضف تعليق