وزيرة الصحة تشهد الدورات التدريبية لتأهيل الأطقم الطبية لمنظومة التأمين الصحي الجديد

اليوم : ٢٢ - أكتوبر - ٢٠١٩

وزيرة الصحة تشهد الدورات التدريبية لتأهيل الأطقم الطبية لمنظومة التأمين الصحي الجديد

وزيرة الصحة تشهد الدورات التدريبية لتأهيل الأطقم الطبية لمنظومة التأمين الصحي الجديد
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة
2018-12-05 01:19:03

كتبت: أسماء سرور

 

شهدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم، الدورات التدريبية لتأهيل الأطقم الطبية بالمستشفيات ووحدات ومراكز الرعاية الصحية، تمهيدًا لتطبيق المنظومة الجديدة للتأمين الصحي الشامل الجديد، والمنعقدة تحت عنوان "معايير الجودة وأمان المريض وتسجيل المنشآت الصحية"، وذلك بالتعاون مع الهيئة العامة للاعتماد والرقابة والصحية، وبحضور الدكتور أحمد السبكي، مساعد الوزير لشؤون الرقابة والمتابعة.

 

وبدأت الدورات يوم 1 ديسمبر الجاري وتستمر لمدة ٣ أسابيع، حيث يتم تدريب ٨٠ شخصًا أسبوعياً من الاطقم الطبية والإدارية والتمريض على معايير تسجيل المنشآت، كما يتم توفير إقامة لهم طوال فترة التدريب، بمحافظة القاهرة.

 

وأوضحت وزيرة الصحة، أن الدورات التدريبية تستهدف مسئولي الرعاية الأساسية ومديري الوحدات الصحية والمستشفيات ومختلف الكوادر الطبية والتنفيذيين بمستشفيات بورسعيد، وذلك للتدريب على تطبيق معايير الجودة والتدريب المتقدم في مهارات الاعتماد وتحسين جودة المنشآت الصحية (TOT).

 

وأكدت الوزيرة حرصها بأن تشهد وتتابع التدريب للفرق الطبية والتي ستعمل بنظام التأمين الصحي الجديد، والذي يمثل نقطة تغيير فارفة في مسار المنظومة الصحية والطبية وتصحيح للصحة بأكملها بمصر، لافتة إلى أن تطبيق الجودة في الخدمة الصحية يساوي خدمة  ذات جودة للمريض.

 

ووجهت وزيرة الصحة المتدربين بضرورة العمل الدؤوب وفقًا لأحدث أساليب العلم الحديث، مع الاستفادة من التجارب السابقة الإيجابية، مشيرة إلى أن هذه المنظومة الجديدة والتي ستنطلق من محافظة بورسعيد ستكون نقطة البداية للتطبيق في كافة المحافظات تباعًا.

 

وأشارت إلى أن مصر بالفعل تمتلك كوادر طبية مؤهلة لتقديم أفضل خدمة للمرضة، وتم إعداد تلك الدورات التدريبية لتأهيلهم لتطبيق أنظمة الجودة والاعتماد العالمية، بما سينعكس على الخدمة الطبية التي ستقدم للمواطنين، فضلًا عن الارتقاء بالمستوى الصحي فى مصر.

 

ولفتت وزيرة الصحة، إلى أن تطبيق المرحلة الأولى من التأمين الصحي الشامل، تهدف إلى مد التغطية التأمينية الشاملة لجميع المواطنين، حيث يستوعب النظام الجديد للتأمين الصحي جميع فئات المجتمع.

 




أضف تعليق