"المصرية لرعاية مرضى التصلب المتعدد" تعرض تجارب خاصة لمعايشة التحديات التي تواجه المريض

اليوم : ٢٠ - أكتوبر - ٢٠١٩

"المصرية لرعاية مرضى التصلب المتعدد" تعرض تجارب خاصة لمعايشة التحديات التي تواجه المريض

الجمعية المصرية لرعاية مرضى التصلب المتعدد
2018-11-22 01:40:03

كتبت: أسماء سرور

 

عقدت، اليوم، الجمعية المصرية لرعاية مرضى التصلب المتعدد "رعاية"، لقاء إعلامي لإلقاء الضوء علي مرض التصلب المتعدد والأعباء المباشرة والغير مباشرة لهذا المرض المناعي الذي يصيب الجهاز العصبي للإنسان في مقتبل العمر.

 

شهد اللقاء لفيف من الإعلاميين وكبار أساتذة المخ والأعصاب في جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية. وكان لمرضي التصلب المتعدد نصيب الأسد في هذا اللقاء، حيث شارك أكثر من مريض بالتصلب المتعدد، الحاضرين تجربتهم مع المرض وكيف تمكنوا من التأقلم معه.

 

وعلى الرغم من قدرتهم على التعايش مع المرض، إلا انهم أجمعوا أن الجزء الأكبر من المعاناة يأتي من عدم قدرة المجتمع على فهم المرض ومعاونتهم علي التغلب علي أوجاعه.

 

وفي حديثه عن أعراض مرض التصلب المتعدد وتحديات التشخيص، أوضح الدكتور عمرو حسن، أستاذ المخ والأعصاب بكلية طب القصر العيني جامعة القاهرة، أن التصلب المتعدد مرض مناعي يصيب الجهاز العصبي المركزي، والذي يشمل المخ والنخاع الشوكي والأعصاب البصرية.

 

وأضاف أن هناك نوعان للمرض؛ التصلب المتعدد الانتكاسى الثانوى RRMS والتصلب المتعدد التقدمى الاولى PPMS، حيث يهاجم الجهاز المناعي الخلايا العصبية في الجهاز العصبي المركزي، مما قد يسبب أعراضًا تختلف في حدتها من شخص الي أخر، التي تصل الي حد العجز لكلي أو الجزئي في حالات مرضي لتصلب المتعدد التقدمى الاولى PPMS.

 

وعن جمعية "ARFA" لمرضى للتصلب المتعدد بالمملكة العربية السعودية، حضرت فاطمة الزهراني، نائب رئيس الجمعية، حيث صرحت: "سعداء بوجودنا ومشاركتنا في هذا المؤتمر، والذي يهدف لخدمة المرضى وأسرهم ومساعدتهم على التعايش مع المرض، وأن يكونوا أعضاء فاعلين في المجتمع، ونأمل أن تعمل جمعيات التصلب في المنطقة العربية معًا لتحفيز البحث العلمي على المستوى الدولي، تشجيع تبادل المعلومات بصورة فعالة، بالإضافة إلى توفيرالدعم اللازم للمرضى، وذويهم."

 




أضف تعليق