"الصحة العالمية" تحتفل باليوم العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية

اليوم : ٢٢ - أكتوبر - ٢٠١٩

"الصحة العالمية" تحتفل باليوم العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية

منظمة الصحة العالمية
2018-11-09 10:26:56

كتب: أحمـد فاخر

 

يحتفل المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط في القاهرة، بالأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية، وذلك في الفترة من 12 حتى 18 نوفمبر الجاري. ويصاحب هذا الاحتفال حملة تركز على إسائة استعمال المضادات الحيوية التي تُعرِّض الجميع للخطر، وعلى ضرورة طلب المشورة الطبية قبل تناول المضادات الحيوية.

 

وتستهدف هذه الحملة الجمهور، وأرباب المهن الصحية، والحكومات، وقطاعات الأغذية وصحة الحيوان والزراعة، لتوعيتهم بمشكلة مقاومة المضادات الحيوية، والتأكيد على أهمية الاستعمال المسؤول للمضادات الحيوية. ومن المقرر أن يبدأ الاحتفال بمؤتمر صحفي بمقر المكتب الإقليمي لشرق المتوسط.

 

وتؤكد الدكتورة رنا الحجة، مديرة إدارة الوقاية من الأمراض السارية ومكافحتها، بالنيابة عن الدكتور أحمد بن سالم المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، أهمية الاستعمال السليم للمضادات الحيوية والتشجيع على اتباع أفضل الممارسات بين الجمهور، وراسمي السياسات، وأرباب المهن الصحية والزراعية.

 

وتشير الحجة، إلى أن انتشار مقاومة المضادات الحيوية بمستويات عالية في جميع أنحاء العالم يُضعف علاج الأمراض المعدية ويُقوِّض ما تحقق من تقدمٍ في مجال الصحة والطب، كما أن مقاومة المضادات الحيوية تزيد كثيراً من تكاليف الرعاية الصحية.

 

وسوف يناقش الخبراء الوضع الحالي لمقاومة مضادات الميكروبات في الإقليم وأثرها على قطاع الصحة، كما يعرض ممثلو منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة مستجدات مقاومة المضادات الحيوية في قطاعات صحة الحيوان والزراعة، وأهمية تبني البلدان لنهج "الصحة الواحدة"، حيث ينبغي للقطاعات المتعددة التواصل والتعاون فيما بينها لتحقيق حصائل أفضل في الصحة العامة.

 

وتتصل صحة الإنسان والحيوان والبيئة ببعضها البعض، كما أن مكافحة مقاومة المضادات الحيوية هو مجال يعد فيه اتباع نهج متعدد القطاعات على وجه الخصوص فعَّالاً، ما يُحسِّن ويُعزز من استجابة الجهات الفاعلة وتصديها للمخاطر المحتملة أو القائمة التي تنشأ في مناطق التماس بين الحيوان والإنسان والنُظُم البيئية، بما في ذلك استعمال المضادات الحيوية وإساءة استعمالها.

 

وأثناء الاحتفال، سيُعلَن عن أسماء الفائزين في مسابقة منظمة الصحة العالمية لأفضل تغطية إعلامية للمشكلات المتعلقة بمقاومة مضادات الميكروبات، بالإضافة إلى الفائزين في مسابقة تصوير مقاطع فيديو بالهواتف الذكية، والتي تهدف للتشجيع على تغيير السلوكيات.

 




أضف تعليق