عقار جديد لعلاج مرض ارتفاع الكوليسترول الضار في الدم

اليوم : ٢٢ - أكتوبر - ٢٠١٩

عقار جديد لعلاج مرض ارتفاع الكوليسترول الضار في الدم

عقار جديد لعلاج مرض ارتفاع الكوليسترول الضار في الدم
جانب من فعاليات المؤتمر
2018-11-08 07:41:49

كتبت: أسماء سرور

 

قال الدكتور مجدي عبد الحميد، أستاذ القلب جامعة القاهرة ورئيس جمعية القلب المصرية، إن نسبة الوفيات في مصر بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية تشكل  46%.

 

وأضاف خلال مؤتمر اليوم، لشركة أمچن مصر، لإطلاق عقار "Evolocumab الإفيلوكوماب"، إن الوقاية من أمراض القلب تعد هي الحل الأمثل لتقليل العبء الاقتصادي الناتج عن المرض، ولذلك لابد من زيادة الوعي الصحي والتعريف بعوامل الخطورة التي تتمثل في ارتفاع ضغط الدم والسكر والكوليسترول والتدخين والسمنة والعامل الوراثي.

 

 وصرح أن نسبة ارتفاع الكوليسترول لدى المصريين 37%، لافتاً إلى أن بعض المرضى لديهم اعتقاد خاطيء بأن استخدام الأدوية سيكون لفترة وجيزة، وهنا تكمن الخطورة في توقف المريض عن استخدام الأدوية الخافضة للكوليسترول وأدوية السيولة، والتي تعطي حماية من حدوث جلطات القلب والمخ وتؤدي إلى خفض الوفيات بنسبة كبيرة.

 

من جانبه، أوضح الدكتور محمد صبحي، أستاذ أمراض القلب جامعة الإسكندرية، أن المستويات المستهدفة للكوليسترول الضار عند المرضى الذين لديهم ارتفاع في مخاطر الإصابة بأمراض القلب يجب أن تكون أقل من 70mg/dl، وذلك بحسب التوصيات العالمية الأوروبية والأمريكية.

 

وأشار إلى أن الدراسة الحديثة التي أجريت في مصر أوضحت أن بالرغم من أن ثلثي المرضى قد تم علاجهم بااستخدام عقاقير تقليل الكوليسترول الضار بالدم، اٍلا أن الغالبية العظمى من المرضى لم يصلوا اٍلى المستويات المستهدفة من الكوليسترول.

 

وأكد الدكتور إيهاب عطية، أستاذ أمراض القلب جامعة عين شمس، أن الزيادة في أعداد مستقبلات الكوليسترول الضار على خلايا الكبد ينتج عنها انخفاض ملحوظ في مستويات الكوليسترول الضار في الدم لمستويات غير مسبوقه؛ لتصل إلى 75% أقل مع استخدام عقار الإيفوتوكوماب بالإضافة إلى علاجات الستاتين، وبشكل عام شوهدت أعلى معدلات للاستجابة لعقار الإيفولوكوماب بعد أسبوع لأسبوعان من بدء العلاج.

 

وفي كلمته قال الدكتور أحمد مصطفى مدير شركة أمچن مصر، إن تسجيل العقار الجديد في مصر خطوة هامة للمرضى في مصر، وهو أيضًا بمثابة محطة هامة للشركة التزاماً منها لخدمة مريض الكوليسترول ومواجهة المرض.

 




أضف تعليق