وزيرة الصحة تعرض تجربة مصر في علاج السل وفيروس"سى" والأمراض غير السارية بالأمم المتحدة

اليوم : ١٨ - أكتوبر - ٢٠١٩

وزيرة الصحة تعرض تجربة مصر في علاج السل وفيروس"سى" والأمراض غير السارية بالأمم المتحدة

وزيرة الصحة تعرض تجربة مصر في علاج السل وفيروس
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة
2018-09-23 05:18:02

كتبت: دعاء علي

 

أكدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أن مصر ستعرض تجربتها الناجحة نيابة عن مجموعة الـ77 بالإضافة للصين في علاج مرضى "السل"، مشيرة إلى أن مصر حققت نجاحات في هذا الملف، أدت إلى انخفاض معدلات السل في مصر إلى النسب العالمية.

 

تأتي هذه الزيارة ضمن الوفد المرافق للرئيس عبد الفتاح السيسي، المشارك في اجتماعات جمعية الأمم المتحدة في دورتها الـ73 بنيويورك.

 

وكشفت وزيرة الصحة، أنه خلال عرض تجربة مصر عن "السل" ستضيئ دول العالم أهم معالمها باللون الأحمر، لافتة الى أن مصر ستضيئ  الأهرامات وأبو الهول بذات اللون.

 

وأشارت وزيرة الصحة، إلى أنه سيتم خلال اجتماعاً يحضره عدداً من رؤساء دول العالم، عرض تجربة مصر الرائدة  في فيروس "سي"، سواء في عملية العلاج أو المسح الطبي الشامل، وأيضاً للامراض الغير سارية "الضغط، والسكر، والسمنة"، مؤكدة أن جميع دول العالم تولي هذه التجربة اهتماماً بالغاً، مهتمين بعرض رؤية مصر في هذا الشان.

 

وذكرت وزيرة الصحة، أنه لولا دعم القيادة السياسية لملف الصحة في مصر لما تم تحقيق هذه الانجازات التي تشهدها جميع دول العالم الآن وتشيد بها، موضحة أن الشركات العالمية التي تعمل في مجالى "المسح والعلاج" حريصة على مقابلة الوفد المصري، الأمر الذي سيكون له نتائج إيجابية تعود على المريض المصري.

 

ولفتت إلى أنه سيتم عقد اجتماعاً مع البنك الدولي الداعم  لمصر في جميع مشروعاتها الصحية وخاصة في مشروعات التأمين الصحي الجديد، وفيروس "سي"، وبنوك الدم، والميكنة، بالإضافة إلى ملف السكان.

 

ونوهت الوزيرة، إلى أنه على هامش الاجتماعات سيتم الإتفاق على أنسب أشكال التعاقدات مع الشركات العالمية فى مجال فيروس "سي" الحريصة على دخول مصر، كما أن مصر حريصة على تواجدها بالسوق.

 

وكشفت وزيرة الصحة، أنها تعمل على التفاوض مع شركات الأدوية لخفض أسعار أدوية مرضى "ضمور العضلات " بما يجعل سعره متاح لجميع المرضى، مسترشدة في ذلك بما تم تحقيقه في علاج مرضى فيروس "سي"، لافتة إلى أن العلاج المتاح هوعلاج بيولوجي، مشيرة إلى أن الدولة حريصة على توفيره.

 

وأكدت أن الفترة القادمة ستشهد خدمة طبية تليق بالمواطن المصري، مشيراً الى وضع خطة سريعة للنهوض بنظام الرعايات المركز وحضانات الأطفال، ودعت جموع الشعب المصرى للمشاركة فى حملة فيروس "سي" والأمراض الغير سارية للاطمئنان على صحتهم، والتى ستنطلق في أكتوبر القادم.

 




أضف تعليق