"الصحة": إجراء ٦٠ عملية جراحية دقيقة منذ الإطلاق التجريبي لمنظومة التأمين الصحي الجديدة

اليوم : ١٤ - ديسمبر - ٢٠١٩

"الصحة": إجراء ٦٠ عملية جراحية دقيقة منذ الإطلاق التجريبي لمنظومة التأمين الصحي الجديدة

وزارة الصحة
2019-07-13 03:41:37

كتبت: أسماء سرور

 

قال الدكتور أحمد السبكي، مساعد وزيرة الصحة والسكان لشئون الرقابة والمتابعة، والمشرف على مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، أنه تم فتح ٦٧ ألف ملف أسرة داخل وحدات طب الأسرة في أقل من أسبوعين بمحافظة بورسعيد خلال التشغيل التجريبي للمنظومة، وهو ما يؤكد الاستجابة الكبيرة من المواطنين الذين أشادوا بمستوى الخدمة الطبية المقدمة بالمنظومة الجديدة.

 

وأشار السبكي، في بيان صادر عن الوزارة، إلى إجراء ٦٠ عملية جراحية دقيقة منذ الإطلاق التجريبي للمنظومة منها عمليات القساطر القلبية وزراعة القرنية وتصحيح العيوب الخلقية في الإبصار، وتركيب الدعامات الذكية وتغيير المفاصل، مضيفاً أن معدلات التسجيل الإلكتروني تتضاعف يوماً بعد يوم.

 

وأوضح أن منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد عملت على الاستفادة من كل التجارب الناجحة، ومنها تجربة المملكة المتحدة والتي تتميز بطب الأسرة، وهو المحتوى التدريبي الذي ستتلقاه الدفعة الثانية.

 

في سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، صباح اليوم، عن سفر الدفعة الثانية من الأطباء الذين تم اختيارهم للتدريب في إنجلترا على تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد، من مطار القاهرة الدولي، والتي تشمل ٣٥ طبيباً.

 

قام بتوديع الأطباء من مطار القاهرة الدولي، الدكتور السبكي، واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، والدكتور أحمد محيي القاصد، مساعد الوزيرة لشئون المستشفيات والجهات والهيئات التابعة، والمهندس أحمد فوزي، رئيس شركة ميناء القاهرة الجوي.

 

وأوضحت الوزارة، أن سفر الدفعة الثانية من الأطباء اليوم يأتي بناءً على بروتوكول التعاون الذي تم إبرامه مؤخراً مع الجانب البريطاني لتعليم وتدريب الأطباء المصريين على أفضل نظم التأمين الصحي المطبقة عالمياً.

 

وقالت إن فترة التدريب مدتها أسبوع بإنجلترا يقوم خلالها المتدرب بالتعرف على منظومة التأمين الصحي بشكل عام والميكنة ونظم الإحالة بشكل خاص، فضلاً عن التدريب على أساسيات طب الأسرة.

 

ومن جانبه، شدد السبكي، على تحقيق أقصى استفادة علمية وعملية، ليكون للأطباء دور كبير ومؤثر بعد عودتهم، داخل المنظومة والتي بدأ التشغيل التجريبي لها ببورسعيد في الأول من يوليو الجاري، موضحاً أن هناك نسبة كبيرة من أطباء الدفعة الثانية من محافظة الإسماعيلية، وفقاً للاستراتيجية التي وضعتها وزارة الصحة والسكان، تمهيداً لإطلاق منظومة التأمين الصحي الجديد بمحافظة الإسماعيلية إحدى محافظات المرحلة الأولى للتطبيق.

 

وأوضح أن مدة التدريب أسبوع سبقها تدريب الخبراء البريطانيين للأطباء لثلاثة أيام داخل مصر، مشيراً إلى التركيز على الجوانب العملية إضافةً للجانب العلمي الأكاديمي، ومؤكداً أن أطباء الدفعة الأولى الذين سافروا إلى إنجلترا جميعهم يعمل داخل المنظومة ببورسعيد، ويقومون بنقل خبراتهم إلي زملائهم بما ينعكس على الخدمة الطبية المقدمة للمواطنين.

 

وطالب اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، الأطباء بالاستفادة من فترة التدريب على أحدث النظم الطبية، فتلك فرصة تاريخية أمامهم ولن تعوض، وأكد أنهم سيكونون مطالبين بنقل ما تعلموه بالخارج إلى زملائهم، فضلاً عن تقديم أفضل خدمة طبية بمعايير دولية للمواطنين بعد عودتهم، موجهاً الشكر لرئيس الجمهورية، عبدالفتاح السيسي، على منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة التي ستشهد تقديم خدمة طبية تفوق المستشفيات الخاصة.

 

يذكر أن وزارة الصحة كانت قد وقعت بروتوكول تعاون مع الجانب البريطاني لتدريب الأطباء والعاملين على منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد بإنجلترا، وذلك يوم 23 يناير الماضي، حيث وقع على البروتوكول من جانب الوزارة الدكتور أحمد السبكي، مساعد الوزيرة لشئون الرقابة والمتابعة، ومن الجانب البريطاني، السفير البريطاني لدى مصر، السير جيفري آدمز، وقد تم سفر الدفعة الأولى المكونة من ٣٥ طبيباً في الـ٢٧ من أبريل الماضي.

 




أضف تعليق