"الصحة" تتابع استعدادات التأمين الطبي لبطولة كأس الأمم الأفريقية

اليوم : ١٩ - أكتوبر - ٢٠١٩

"الصحة" تتابع استعدادات التأمين الطبي لبطولة كأس الأمم الأفريقية

وزيرة الصحة تتابع استعدادات التأمين الطبي لكأس الأمم الأفريقية
2019-06-21 01:25:17

 

 خط ساخن للطواريء باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية

تخصيص مستشفيات للإخلاء تشمل كافة التخصصات الطبية.. وانعقاد غرفة طواريء مركزية لمتابعة تنفيذ خطة التأمين الطبي

 

كتبت: أسماء سرور

عقدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اجتماعًا، مساء أمس الأول، بديوان عام الوزارة، وذلك لوضع اللمسات الأخيرة لخطة التأمين الطبي لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، بهدف مراجعة خطط الطواريء والخدمات الإسعافية البرية والنهرية، والجوية، واستعدادات القطاعي الوقائي والعلاجي.

 

جاء ذلك بحضور كلا من الدكتور أحمد محي القاصد، مساعد الوزيرة لقطاع الطب العلاجي، والدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائي، والدكتور مصطفى غنيمة، رئيس قطاع الطب العلاجي، والدكتور محمد جاد، رئيس هيئة الإسعاف، ووكلاء الوزارة ومديري المدريات في محافظات القاهرة، الإسماعيلية، والسويس والإسكندرية.

 

وأكدت وزيرة الصحة جاهزية جميع المستشفيات في المحافظات الأربعة التي ستقام عليها مباريات البطولة وهي "القاهرة والإسكندرية والسويس والإسماعيلية"، حيث تم تأمين مواقع الملاعب (المباريات والتدريب) والتأمين الطبي للجماهير من خلال توفير سيارتي إسعاف داخل الملعب و ٨ سيارات في محيط الملعب الخارجي، بالإضافة إلى الدعم الإسعافي من القطاعات المجاورة، كما تم تأمين الوفود ومقرات إقامة المنتخبات المشاركة بتوفير سيارة إسعاف لكل فندق بالإضافة إلي سيارة إسعاف مصاحبة لكل فريق.

 

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث باسم الوزارة، أنه تم تخصيص الخط الساخن رقم ٩٩٨ للحالات الطارئة باللغات "الإنجليزية والفرنسية" حيث يتلقى الخط الساخن جميع الاستفسارات من كافة المحافظات، مضيفًا أنه سيتم توزيع منشورات بذلك في المطارات والفنادق التي يقيم فيها وفود الدول الأجنبية، كما تم عقد غرفة مركزية للطوارئ على مدار ٢٤ ساعة للتواصل مع المستشفيات ومتابعة تنفيذ خطة التأمين الطبي، بصفة يومية ،بالإضافة إلي استقبال البيانات في حالة وجود مصابيين، وحصر عدد البلاغات من خلال نظام مميكن.

 

وأضاف مجاهد، أنه تم توفير 10 سيارات إسعاف مجهزة بعناية فائقة موزعة على المطارات و المعابر البرية والبحرية تحوي " جهاز صدمات، جهاز تنفس صناعي، جهاز مراقبة عمليات حيوية Monitor، حقيبة طوارئ متقدمة، ونقل آمن و عزل للحالات المرضية المعدية".

 

وأشار إلى أنه تم التنسيق مع مديري المدريات في المحافظات لإتخاذ كافة الإجراءات الوقائية من خلال مراقبة الأغذية والمياه وترصد الأمراض المعدية ورصد الحالات المرضية في الفنادق وأماكن إقامة الوفود المشاركة في البطولة والمطاعم المحيطة، مضيفًا أنه تم تحديد (2) مستشفى متخصصة بكل محافظة من المحافظات المقام عليها البطولة، حيث تم إخلاء 30% من أسرة المستشفيات المعنية في التخصصات الحرجة والجراحية والحروق، فضلًا عن توفير مخزون كافي من الأدوية والمستلزمات وأكياس الدم ومشتقاته بكميات إضافية، كما تم التأكيد علي تواجد الفرق الطبية على مدار الساعة ورفع درجة الإستعداد في تلك على المستشفيات للقصوي خلال فترة البطولة.

 




أضف تعليق