هرمون اللبن.. سبب ارتفاعه وطرق علاجه

اليوم : ٠٦ - أغسطس - ٢٠٢٠

هرمون اللبن.. سبب ارتفاعه وطرق علاجه

هرمون اللبن.. سبب ارتفاعه وطرق علاجه
هرمون اللبن
2020-01-22 08:50:42

كتبت: سماح عاشور

 

نسمع كثيرًا عن تأثير ارتفاع هرمون اللبن والمعروف بـ"البرولاكتين"على تأخر الإنجاب والعقم. فما هو هرمون اللبن ومتى يكون معدله طبيعيًا؟ وهل يوجد علاج لارتفاعه؟

 

يقول الدكتور هشام الشاعر، استشاري أمراض النساء والتوليد والعقم عند الزوجين، إن هرمون اللبن أو البرولاكتين هو هورمون بروتيني، يتم إفرازه من الجزء الأمامي للغدة النخامية، وهو هرمون مسئول عن إنتاج اللبن عند السيدات، مشيرًا إلى أن الهرمون يرتفع بصورة طبيعية أثناء الرضاعة وخلال فترة الحمل وقبل الولادة، وتعود النسبة لمعدلاتها الطبيعية بعد عدة أشهر من التوقف عن الرضاعة.

 

وأضاف الشاعر:"هناك عدة عوامل مسئولة عن ارتفاع هرمون اللبن منها استعمال بعض الأدوية مثل أدوية الإكتئاب، وجود تكيسات على المبايض، وجود ورم أو مشاكل بالغدة النخامية، أو في حالة وجود خلل في الغدة الدرقية"، لافتًا إلى أن أعراض أرتفاع الهرمون تتمثل في:

1- تأخر الحمل والعقم.

2- نزول اللبن من الثدي.

3- عدم إنتظام الدورة الشهرية.

4- ثقل أو تورم بالثديين

 

أما عن طرق علاج ارتفاع هرمون اللبن، أكد دكتور هشام الشاعر، أن علاج ارتفاع هرمون اللبن يعتمد على سبب الارتفاع، وغالبًا يتم علاجه عن طريق علاج دوائى تهبيطي يقلل من مستوى الهرمون المرتفع يصاحبه علاج السبب، أو الجراحة في حالة وجود ورم.

 

اقرأ أيضًا

عدم انتظام الدورة الشهرية قد يكون مؤشر لإصابتك بتلك الأمراض

الزوج يمكن أن يكون سببًا للإجهاض المتكرر.. كيف يحدث ذلك؟

للأمهات.. الرضاعة المتكررة سبب رئيسي في زيادة لبن الثدي

 




أضف تعليق