بعيدًا عن التقشير الكيميائي.. ماسك مقشر يناسب كل أنواع البشرة

اليوم : ٠٥ - ديسمبر - ٢٠٢٠

بعيدًا عن التقشير الكيميائي.. ماسك مقشر يناسب كل أنواع البشرة

بعيدًا عن التقشير الكيميائي.. ماسك مقشر يناسب كل أنواع البشرة
صورة تعبيرية
2019-12-23 01:05:02

كتبت: سماح عاشور

 

"شمس، تلوث، جفاف، تغير في اللون، غبار" أمور كثيرة تحاصر بشرتنا وتسبب ضرر كبير لها، لذلك يجب العناية بالبشرة للحفاظ على شبابها، وتأخير ظهور التجاعيد وتقدم السن عليها. وتكشف الدكتورة رحاب يحيي، استشاري الجلدية والليزر، عن الطريقة المثلى للحفاظ على شباب الوجه.

 

نصحت الدكتورة رحاب يحيي، استشاري الجلدية والليزر، بضرورة معاملة البشرة كبشرة الطفل، بإعطائها المغذيات والمرطبات والعناصر التي تساعدها على مقاومة العوامل التي تتعرض لها وتدمرها سواء جفاف أو تصبغات وبقع، محذرة من إهمال الاهتمام بالبشرة قائلة:"تركها دون خط دفاع ضد العوامل المضرة نصل إلى نتائج غير مرضية".

 

وأوضحت أن ظهور الكلف والتصبغات في البشرة بعد الحمل والولادة، يرجع إلى التغيرات الهرمونية الكبيرة خلال فترة الحمل والولادة، بما ينعكس على البشرة فيظهر الكلف والتصبغات الجلدية، مشيرة إلى أن الكلف هو تصبغ في الطبقات السطحية وفي بعض الأوقات تصل للطبقات العميقة للبشرة، فالخلايا الصبغية في البشرة تفرز صبغة بشكل زائد، بالتالي تظهر نتيجة الاستعداد الوراثي إلى جانب التغيرات الهرمونية التي تزيد من المشكلة.

 

وأشارت إلى أن البرودة تسبب جفاف البشرة، والعلاج لا يتوقف فقط على المرطبات الخارجية فقط، لذلك يجب تناول السوائل الكافية خاصة في فصل الشتاء، فيجب شرب من 2-2.5 لتر مياه على مدار اليوم، مضيفة إلى وجود ماسك جديد لتفتيح البشرة وعلاج التصبغات والهالات السوداء وهي تقنية جديدة للبشرة تحتوي على أكثر من مادة فعالة من ضمنها تفتيح وتقشير وترطيب وسيطرة على الخلية لوقف الإفراز الزائد للصبغة في البشرة، وتستخدم بأمان تام حتى حول العين، والأماكن الحساسة.

 

وأضافت أن هناك طريقة معينة لاستخدام الماسك فلابد من تنظيف البشرة جيدًا قبل  الماسك المقشر، وتوزيعه بشكل مختلف على البشرة، فسمك الماسك على الخدود مختلف عن حول الفم، لأن حساسية الجلد تختلف من مكان لآخر، لذلك لابد من استخدامه تحت إشراف الطبيب، حتى لا يحقق نتائج عكسية، مؤكدة أنه يمكن استخدامه لأي نوع بشرة ولا تحتاج أكثر من جلسة أو جلستين لرؤية النتائج، فقط يتم تركه على البشرة من 6-8 ساعات ثم إزالته ولا يجب القلق قد تجد احمرار خفيف بالبشرة يزول بعد يومين على الأكثر، ثم تبدأ البشرة في التقشير، وفي خلال 3-4 أيام ينتهي تقشير البشرة.

 

وأكدت أن الماسك المقشر قد يغني عن جلسات ليزر، خاصة أن الليزر لا يعطي صلاحيات في كل الحالات بخلاف الماسك، يمكن استخدامه في أي سن وفي أي مكان، كما يمكن استخدامه لتجديد خلايا البشرة مرة كل شهرين أو ثلاثة لإزالة الطبقة السطحية والحصول على طبقة جديدة صحية أكثر، كما يكافح التجاعيد الخفيفة، وآثار حب الشباب، لكن إذا كان حب الشباب سبب حفر بلون البشرة لا يفيدها، وإذا كانت الحفر أغمق من البشرة يمكن استخدامه مع جلسات ليزر للحفر العميقة.

 

وأكدت أن الماسك آمن تمامًا وقد تحتاج الحالة لجلسة أو جلستين على الأكثر حسب درجة التصبغ، عكس التقشير الكميائي تحتاج جلسة كل أسبوعين، أما إذا كان التصبغ زائد قد تحتاج جلسة أخرى بعد أول جلسة بشهر ونصف ويكون هذا كافي.

 

اقرأ أيضًا

لا يوجد حل وحيد لعلاج تساقط الشعر.. طرق مختلفة لعلاج المشكلة

تجاعيد الوجه.. أنواعها وطرق التخلص منها

تعرف على أحدث تقنيات علاج التصبغات الجلدية

 




أضف تعليق